روما - أحمد صبري

رغم العداء الكبير بين جماهير الأندية الإيطالية المختلفة والتي تصل في الكثير من الأوقات إلى عمليات شغب واسعة، إلا أن الأمر لا يبدو كذلك دائماً بين إدارات أندية الكالتشيو والتي لا تمانع مطلقاً في عقد الصفقات سوياً.

فمع الصفقة الأخيرة التي شغلت الكثير بعودة ليوناردو بونوتشي إلى يوفنتوس بعد عام واحد قضاه مع الميلان وارتدى خلاله شارة القيادة مع انضمام جونزالو هيغواين وماتيا كالدارا إلى الجانب الأخر تلقي "إكسترا سبورت" الضوء على أبرز الصفقات التي عقدها الناديان الكبيران سوياً في السنوات الأخيرة.

1- روبيرتو باجيو 1995

لعب باجيو مع يوفنتوس 5 سنوات توج خلالهم بعد بطولات وحصل على الكرة الذهبية كأفضل لاعب في العالم، ولكنه ارتدى القميص الأحمر والأسود عام 1995 بعد مشاكل مع إدارة يوفنتوس حول راتبه لينتقل إلى الميلان مقابل 8 ملايين يورو تقريباً.

2- إدجار دافيدز 1996

ما لا يعرفه الكثيرون أن النجم الهولندي بدأ مسيرته في الكالتشيو مع الميلان إلا أنه لم يقدم أي شيء يذكر لتلتقطه أعين الثعلب لوتشانو مودجي وينضم إلى يوفنتوس ويبدأ مسيرة تألق كبيرة.

3- فيليبو إنزاجي

ربما لا يعرف أيضاً الكثيرون من الجيل الصغير أن هداف الميلان كان يلعب في يوفنتوس ولكنه رحل إلى الميلان عام 2001 بعد خسارة يوفنتوس ورغبة إدارته في تجديد الدماء ببيعه وبيع زين الدين زيدان إلى ريال مدريد وإفساح المجال للثنائي تريزيجيه وديل بييرو لقيادة الهجوم وضم بافيل نيدفيد ليكون ثالثهما.

4- كريستيان أبياتي

هي أحد أغرب الصفقات التي عقدت بين الناديين أيضاً، حيث كان الفريقان يلعبان ودياً قبل انطلاق الموسم في صيف 2005 وتعرض يومها بوفون للإصابة بسبب تدخل عنيف من أحد لاعبي الميلان لتقوم إدارة الروسونيري بعرض إعارة الحارس أبياتي إلى يوفنتوس ليحل محل بوفون حتى يعود من الإصابة الصعبة في الكتف كنوع من الاعتذار وهو ما قبلته إدارة يوفنتوس لينضم أبياتي إلى البيانكونيري.

5- أندريا بيرلو

كانت صفقة انتقال حر بعدما رفضت إدارة الميلان تمديد عقده لأكثر من عام، ليقود المايسترو ثورة في يوفنتوس عام 2011 ويقود الفريق للفوز بالدوري منذ حينها وحتى رحيله عام 2015 لتندم إدارة الميلان أشد الندم على رحيله ولكن بعد فوات الأوان.