موسم واحد فقط قضاه المدافع الإيطالي ليوناردو بونوتشي مع ميلان، ليعود سريعاً إلى بيته القديم يوفنتوس في صفقة تبادلية، الأمور لم تكن سهلة على يوفنتوس لاسترجاع اللاعب، بل اضطر لإعارة مهاجمه جونزالو هيجواين وماتيا كالدارا لميلان.

يوفنتوس يمتلك فريقاً قوياً، ولكنه خسر اسماً دفاعياً شاباً، وفوقه كنوع من الهدية واحداً من أفضل مهاجمي الدوري الإيطالي وأكثرهم حسماً في المواسم الخمس الأخيرة.

أنا أرى الروسينيري هو المستفيد الأكبر من الصفقة، حصل على واحد من أفضل مهاجمي العالم بصيغة مريحة وهي الإعارة مع أحقية الشراء، حيث لم تتأثر ميزانية الفريق بشكل كبير.

كما أن ميلان حصل على مدافع يتوقع له الجميع مستقبل رائع، وأنه سيكون مستقبل الدفاع الإيطالي في السنوات القادمة، وتخلص من بونوتشي والذي كان من المتوقع أن يسبب عديد من المشاكل في الفريق بسبب رغبته في الخروج وعدم إيمانه بمشروع النادي، نجد أن ميلان لم يخسر الكثير بفقدانه بل قد يكون الرابح هنا.