يخوض منتخبنا الوطني الأول لكرة اليد، مواجهته الثانية بدورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة لكرة اليد التي تستضيفها مدينتي جاكرتا وبالمبانغ بإندونيسيا حتى 2 سبتمبر المقبل، عندما يلتقي الهند الساعة الرابعة بالتوقيت المحلي لمملكة البحرين "الثامنة مساء بتوقيت جاكرتا" على صالة بوبكي. وذلك في إطار منافسات المجموعة الرابعة.

وكان منتخبنا الوطني قد افتتح مشواره الآسيوي بالفوز على العراق 30-24 ليحصد أول نقطتين، فيما تمكن منتخب الصين تايبيه من الفوز على الهند بنتيجة 28-38.

ويسعى منتخبنا صاحب برونزية دورة الألعاب الآسيوية السابعة عشرة بكوريا الجنوبية "إنشيون 2014" بقيادة المدرب الآيسلندي آرين جودنسون، إلى تحقيق الفوز لتأكيد تأهله إلى الدور الثاني من المسابقة، حيث يتأهل الأول والثاني من كل مجموعة من المجموعات الأربع إلى الدور الثاني الذي سيتم خلاله توزيع المنتخبات إلى مجموعتين بواقع أربعة منتخبات من كل مجموعة، يتأهل الأول والثاني منها إلى نصف النهائي.

وخاض المنتخب يوم الثلاثاء مرانه بهدف الاستعداد للمواجهة، وقام الجهاز الفني بشرح الأخطاء التي حدثت في المباراة الأخيرة، والعمل على شرح نقاط الضعف والقوة لدى المنتخب الهندي والذي يتفوق عليه الأحمر بصفته وصيف كأس آسيا، بالإضافة إلى من يضمهم من عناصر تتميز بالخبرة.

ويعول منتخبنا على مجموعة من اللاعبين البارزين في مقدمتهم القائد حسين الصياد ومحمد حبيب وعلي ميرزا والجناح الأيمن بلال بشام والجناح الأيسر حسن السماهيجي ولاعب الدائرة حسن شهاب والحارس محمد عبدالحسين، إلى جانب لاعبي خط الدفاع حسن مدن ومحمد عبدالرضا، بالإضافة إلى كل من محمود عبدالقادر وعلي عبدالقادر وبقية العناصر الذين يتميزون بالأداء الجماعي والقوة الهجومية الضاربة.

ويتعين على اللاعبين تصحيح الأخطاء التي حدثت في اللقاء السابق وبالأخص في الشق الدفاعي وأخطاء التمرير وإضاعة الفرص، وعدم التهاون أمام المنتخب الهندي.