أعلن الوكيل المساعد للسياسات والخدمات الإسكانية د. خالد الحيدان، استمرار الوزارة بتوزيع أكثر من 3000 وحدة سكنية جاهزة ضمن مشروع مدينة سلمان الإسكاني، فيما تعمل الوزارة حالياً على توزيع أكثر من 1400 وحدة جاهزة بالجزيرة (14) من مدينة سلمان حتى نهاية أغسطس الجاري على دفعاتٍ متتالية

يأتي ذلك، تنفيذًا لأمر صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء بتوزيع 5000 وحدة سكنية، وفي إطار توجيهات حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، التي صدرت خلال شهر رمضان المبارك بما يلبي احتياجات المواطنين ومتابعة لجهود الحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس الوزراء في تنفيذ برنامج عملها.

وأضاف الحيدان "أن الوزارة تعمل في الوقت الراهن على توزيع أكثر من 1400 وحدة سكنية جاهزة بالجزيرة (14) من مدينة سلمان حتى نهاية أغسطس الجاري على دفعاتٍ متتالية، وذلك بعد انتهائها من توزيع الوحدات الجاهزة بالجزيرة رقم (13)، لاستيعاب أعداد المستفيدين من المشروع بصورةٍ منظمة، ليتم بعد ذلك تسليم المستفيدين مفاتيح وحداتهم السكنية بعد قيام قسم إدارة الممتلكات الإسكانية بالتأكد من أعمال الصيانة على جميع الوحدات والتأكد من جاهزيتها، وتزويدهم بشهادات الضمان الخاصة بمكونات الوحدة السكنية وفقاً لما هو متبع في إجراءات التسليم".

وأكد، التزام وزارة الإسكان بتنفيذ أمر سمو ولي العهد بتوزيع 5000 وحدة سكنية بأسرع وقت ممكن وفق البرنامج الزمني المحدد.

وأشار إلى "أن الوزارة انتهت حتى اليوم من توزيع كل من مشروع أم الحصم الإسكاني، ومشروع مدينة خليفة، وعدد من وحدات مدينة سلمان الجاهزة، ومشروع عراد والبسيتين ومشروع مجمع 609 بسترة، وشقق الحجيات، وأخيراً مشروع اللوزي الإسكاني".

وأضاف أن "الوزارة تستند في ثقتها على تنفيذ هذا الالتزام على الدعم الحكومي الذي تحظى به الوزارة، حيث تولي الحكومة اهتماماً كبيراً بالمشاريع الإسكانية تحقيقاً للتوجيهات الملكية السامية كأولوية في برنامج عملها لما تسهم به من استقرار للأسرة البحرينية، وتسخير كافة الإمكانيات في مختلف المجالات بما يلبي احتياجات المواطنين من الخدمات الإسكانية".

ووجه الحيدان، أصدق التهاني والتبريكات إلى جميع المستفيدين من الوحدات السكنية، مجدداً تعهد الوزارة بتنفيذ أمر سمو ولي العهد في أسرع وقت ممكن، والاستمرار في تسريع وتيرة تنفيذ المشاريع الإسكانية من أجل تلبية الاحتياجات الإسكانية للمواطنين في مختلف محافظات المملكة ومشاريع مدن البحرين الجديدة.