ارتفعت أسعار النفط خلال تعاملات، الإثنين، ليتجاوز خام "برنت" 72 دولاراً بالتزامن مع استقرار نشاط التنقيب بالولايات المتحدة، ومع ترقب التطورات التجارية.

ويتلقى الذهب الأسود الدعم من طموحات نمو الاقتصاد العالمي، على خلفية التوصل لحلول بشأن النزاعات التجارية بين أكبر اقتصادين في العالم بالتزامن مع اجتماع مرتقب بين الولايات المتحدة والصين هذا الأسبوع.

وعلى صعيد آخر، كشفت بيانات صادرة عن شركة "بيكر هيوز" في الأسبوع الماضي، أن منصات التنقب عن الخام الأمريكي لم تشهد أية تغييرات حيث ظلت ثابتة عند 869 منصة.

وعلى جانب التوترات الجيوسياسية، تستعد الحكومة الأمريكية لتطبيق عقوبات اقتصادية ضد إيران بدايةً من نوفمبر المقبل، والتي تستهدف قطاع الطاقة داخل طهران.

ووفقاً لمسح أجرته وكالة "رويترز"، فإن طهران ضخت حوالي 3.65 مليون برميل يومياً من النفط خلال يوليو ما يجعلها ثالث أكبر منتج للخام في منظمة أوبك، بعد السعودية والعراق.

وكانت إيران طلبت من منظمة الدول المصدرة للنفط، الأحد، عدم السماح لأيّ دولة عضو في "أوبك" بالاستحواذ على حصة أعضاء آخرين، كما عبرت طهران عن قلقها إزاء عرض السعودية لضخ المزيد من الخام في مواجهة العقوبات الأمريكية، حسب وكالة النفط الإيرانية "شانا".

وبحلول الساعة 9:09 صباحاً بتوقيت جرينتش، ارتفع سعر العقود الآجلة لخام "برنت" القياسي تسليم أكتوبر بنسبة 0.5% ليصل إلى 72.12 دولاراً.

كما ارتفع سعر العقود المستقبلية للخام الأمريكي تسليم سبتمبر، بنسبة هامشية 0.08% ليسجل 65.96 دولاراً للبرميل بعد أن تجاوز مستوى 66 دولاراً للبرميل في وقت سابق من الجلسة.

وفي الأسبوع الماضي، سجل الخام الأمريكي خسائر للمرة السابعة على التوالي، في حين شهد الخام القياسي الهبوط الثالث على الترتيب.