للمنافسة على البطولة الآسيوية وتحقيق هدف التأهل المونديالي

يتوجه، صباح الجمعة، منتخبنا الوطني للناشئين لكرة اليد إلى العاصمة الأردنية عمان، للمشاركة في البطولة الآسيوية الثامنة، والتي تنطلق في السادس عشر من الشهر الحالي وتستمر حتى السادس والعشرين من الشهر نفسه، والمؤهلة إلى نهائيات كأس العالم العام المقبل.

وتتكون بعثة المنتخب من الجهازين الفني والإداري المكون من المدير الفني صاحبي بن ماجد، والمدرب محمد المراغي، ومساعده رائد المرزوق، وإداري المنتخب جاسم خميس، وأخصائي العلاج الطبيعي يوسف الخياط، بالإضافة إلى 16 لاعباً تم اختيارهم في القائمة الأخيرة، وتضم كل من اللاعبين السيد علي باسم، محمد حبيب، قاسم جعفر، حسين النجار، مجتبى الزيمور، محمد عبد الجليل، حسين علي خميس، علي محمد مسعود، علي رضي العشيري، علي جعفر علي، علي محمد حسن، محمد خليل حسين، مؤيد سمير شعيب، عادل محمد، حسين محمد وجاسم علي خميس.

وأنهى أحمر المستقبل استعداداته للتصفيات الآسيوية بمواجهة المنتخب الياباني في مباراتين وديتين فاز بنتيجتهما كآخر اللقاءات التجريبية، وقبلها أجرى المنتخب معسكراً خارجياً في جمهورية مصر العربية لعب فيه ثلاثة مباريات ضد مصر والأردن، ومن خلال التدريبات المحلية والمباريات الرسمية استقر الجهاز الفني على التشكيلة النهائية، ووقف على جاهزية اللاعبين على أمل المشاركة بتحقيق أفضل نتيجة ممكنة يسعى خلالها إلى مواصلة النتائج المتميزة لكرة اليد البحرينية في الفترة الأخيرة، وتأكيد التواجد في النهائيات العالمية على غرار منتخبي الأول والشباب، واللذان سبق لهما التأهل بجدارة عبر مشاركتهما في تصفيات كوريا الجنوبية وتصفيات عمان التي أقيمت قبل شهرين.

ووفقاً لنظام البطولة الآسيوية المقبلة، فإن المنتخبات الأربع الأولى تحصل على بطاقات التأهل لكأس العالم، وهو ما يُحتم على ناشئينا عبور المرحلة الأولى في المجموعة التي تضم منتخبات السعودية وعمان والصين، وفي حال تحقق ذلك يلعب منتخبنا مباريات الدور الرئيسي للمنافسة على بطاقتي التأهل إلى الدور قبل النهائي في حالة احتلاله المركزين الأول أو الثاني.