- تحوي أكثر من 310 آلاف كتاب مطبوع و170 ألف كتاب إلكتروني

- الطالبي: المكتبة تضم مليونين ونصف رسالة وأطروحة حالياً

منصور الوني

قال مدير المكتبة وخدمات المعلومات بجامعة البحرين محمد الهادي محمد الطالبي: "إن الجامعة تدرس تصوراً للارتقاء بالخدمات المكتبية، ولا سيما الخدمات المقدمة للباحثين ولطلبة الدراسات العليا"، مشيراً في هذا الصدد إلى أنه سوف يتم تطوير الدور الثالث، وتأهيله ليضمَّ قاعات خاصة بالباحثين أفراداً وجماعات.

وأضاف الطالبي، أن "هذه القاعات ستجهز بتكنولوجيا متقدمة تسهم في عملية البحث المعرفي والعلمي، كما سوف توفر خدمة الدخول المباشر إلى مرئيات تعليمية عدة"، مؤكداً أن المكتبة تحوي أكثر من 310 آلاف كتاب مطبوع حالياً، وأكثر من 170 ألف كتاب إلكتروني، و25 ألف دورية إلكترونية، ومليونين ونصف المليون رسالة وأطروحة جامعية، بالإضافة إلى 40 قاعدة معلومات إلكترونية.

وأشار الطالبي، في سياق حديثه، إلى أن أعداد الكتب التي تضمها رفوف المكتبة قد شهدت زيادة في العدد والنوع بشكل ملحوظ، إذ كانت تحوي نحو 60 ألف كتاب مطبوع في العام 1999م، بينما تضم اليوم أكثر من 310 آلاف كتاب مطبوع، وتوفر المقالات والبحوث ذات النص الكامل من دوريات، وكتب، ورسائل أكاديمية متاحة للطلبة وأعضاء الهيئة الأكاديمية عبر موقع المكتبة الإلكتروني على صفحة جامعة البحرين بالإنترنت.

وأكد الطالبي أن عدد الكتب المستعارة كان قد سجَّل زيادة ملحوظة في العامين الماضيين، حيث بلغ عدد الكتب المستعارة في كل من العامين 2016 و2017 حوالي 132438 كتاباً لكل من العامين.

وفي السياق نفسه، ارتفع عدد الكتب الإلكترونية المستعارة من 9964 كتاباً في العام 2016، ليصل العدد إلى 13144 كتاباً خلال العام 2017، معللاً ذلك إلى ازدياد عدد الطلبة، وارتفاع عدد المقبولين في برامج الدراسات العليا، وازدياد الاعتماد على التكنولوجيا في قراءة الكتب الرقمية والاستفادة منها.

وكشف مدير المكتبة وخدمات المعلومات أن عدد مرتادي المكتبة سنوياً يصل إلى أكثر من مليون زائر، حيث تظهر الإحصائيات أن 1018909 طلاب وطالبات قد زاروا المكتبة في 2017.

وأوضح طالبي أن المكتبة تواصل تطوير خدماتها الإلكترونية، وذلك عبر إدخال أجهزة الاستعارة الذاتية، وتوفير صورة غلاف الكتاب وصفحات المحتويات مع الملخص مباشرة من الفهرس الإلكتروني للمكتبة، بالإضافة إلى توصيل خدمات المكتبة الإلكترونية عن طريق الهواتف المحمولة، وتوفير إمكانية الدخول إلى قواعد المعلومات ذات النص الكامل من داخل مباني الجامعة وخارجها.

كما يمكن للطلبة وأعضاء الهيئة الأكاديمية حالياً استخدام الخدمة الإلكترونية لتجديد استعارة الكتب من خارج الجامعة، دون الحاجة إلى الحضور شخصياً إلى مبنى المكتبة، وذلك باستخدام تطبيق "BookMyne "، للهواتف النقالة.

وأضاف: "غيرت جامعة البحرين مؤخراً جميع الحواسيب المتاحة للطلبة في مكتبات الجامعة، وعددها 160، وتمَّ استبدالها بأجهزة أخرى جديدة تعمل عن طريق الحوسبة السحابية، وتمتاز بالسرعة الفائقة".

وعن الأدوار الأخرى التي تؤديها مكتبة الجامعة قال الطالبي: "إن المكتبة تعمل على إكساب الطلبة المهارات اللازمة للتعلم الذاتي المستقل، عبر تنظيم ورش تدريبية، ومحاضرات في طرق البحث العلمي، وفي كيفية الوصول إلى المعلومات، واستخدام المصادر وتقييمها، وتوثيق البحوث، والأمانة العلمية من ضمن مجموعة برامج الإرشاد المكتبي، وإعداد الأدلة اللازمة لمساعدة الباحثين في استخدام المصادر المتوافرة. كما تصمم الحزم التعليمية بالتنسيق مع أعضاء الهيئة الأكاديمية لمساندة برامج التعلم في الجامعة".