زهراء الشيخ

كشف، رئيس عيادة الإمام الحسين "ع" بالمنامة ونائب رئيس لجنة عاشوراء، د. عماد البصري، أن العيادة، تستقبل كل عام أكثر من 3 آلاف حالة، من بينها قرّابة 800 حالة لسائر الأيام.

وأوضح، أن الأمراض، تتمثل في أمراض تغيرات الجو، والانتهاك الحراري، والحروق البسيطة من الدرجة الأولى، والضغط والسكري غير المنتضمين، والامراض التنفسية، والجروح المفتوحة غير العميقة، وتتوافد الحالات الصعبة ليلة العاشر، ويومها.

وتفتح العيادة أبوابها ليلاً فقط بإستثناء يوم عاشوراء تفتح نهاراً حتى عصر اليوم، ومن ليلة السادس وحتى يوم العاشر، وأول ليلة تفتح من الـ 7 مساء حتى الثانية عشر بعد منتصف الليل، ويزداد وقت الدوام مع توالي الأيام، ويكون العمل بنظام النوبة الواحدة.

وكشفت منسقة العيادة الممرضة، بدرية جواد، عن وجود إسعاف خاص بالعيادة، و 3 إسعافات متوزعة بالمنامة، تأهباً لأي حالات طارئة، وتتواجد الاسعافات فقط وقت عمل العيادة. وقالت إن العيادة تعتبر مركز صحي، نرى فيها كل الحالات من الطارئة إلى العيادة، وهدفها أساساً علاج الحالات الطارئة.

وافتتحت، الوكيل المساعد للرعاية الأولية، د. منال العلوي، عيادة الإمام الحسين الواقعة في محافظة العاصمة، في 15 سبتمبر الجاري، بحضورمحافظ محافظة العاصمة الشيخ هشام بن عبدالرحمن آل خليفة، بدعوة من عضو الهيئة العامة للمواكب الحسينية والرئيس الإداري لعيادة الإمام الحسين، حسين السيد كاظم العلوي. يذكر أن العيادة تنظم سنوياً منذ سنة 2004.