ـ "إنفستكورب" تلتزم بدعم أهداف التنمية ودفع عجلة النمو الاقتصادي في المملكة

ـ ارتفاع "قيمة الأنشطة الاستثمارية "إنفستكورب" بنسبة 36% خلال العام

خالد الطيب

أعلن "إنفستكورب" المؤسسة المالية المتخصصة في الاستثمارات البديلة، أن إجمالي الأصول المدارة بلغ حتى يونيو الماضي 22.6 مليار دولار، بما في ذلك الأصول المدارة من قبل مديرين مستقلين، وتلك الخاضعة لنموذج الاستشارات غير التقليدية.

وقال الرئيس التنفيذي المشارك لـ"إنفستكورب" حازم بن قاسم: إن "إنفستكورب" يسعى إلى توسيع استثماراته الاستراتيجية، بعد أن باتت الشركة تملك استثماراً في أحد البنوك الخليجية.

ولفت خلال لقاء صحافي نظمه "إنفستكورب" الثلاثاء، إلى أن المؤسسة، تتطلع إلى الاستثمار العقاري في السوق الأوروبي، مبيناً أن الفريق المعني بتلك المشاريع وصل إلى مراحل متقدمة في هذا المجال.

وأعلن "إنفستكورب"، أن عمليات توظيف الاستثمارات في المشاريع التابعة له، ارتفع خلال السنة المالية 2018 بنسبة 6% قياساً بالعام السابق، لتسجل 7.3 مليارات دولار، منها مليار دولار من منطقة الخليج.

وقال بن قاسم: إن "قيمة الأنشطة الاستثمارية للمجموعة ارتفعت بنسبة 36% إلى 2.8 مليار دولار، موضحاً في الوقت نفسه أن المجموعة دأبت على تسجيل أرباح سنوية صافية تتراوح بين 1.5 و2.5 مليار دولار على مر تاريخه".

‏وقال إن "استثمارات البنك تحقق معدلات جيدة من النمو في كل من أمريكا وآسيا والخليج، وبمعدلات ابطأ في أوروبا بسبب تباطؤ اقتصادات المجموعة الأوروبية وتأثيرات بريكزيت عليه.

وأوضح بن قاسم، أن المؤسسة ستعلن عن الدخول في مشاريع مهمة بمنطقة الخليج في الوقت المناسب، لاسيما في قطاع التكتولوجيا ومؤسسات المجتمع المدني في قطاعات الصحة والتعليم.

واستعرض بن قاسم خلال المؤتمر، الذي أقيم بحضور وجان إريك باك، المدير المالي لـ"إنفستكورب"؛ مستجدات أداء المؤسسة خلال 2018، كما سلّطا الضوء على أبرز أولويات إنفستكورب خلال المرحلة المقبلة من نموه العالمي.

وقال بن قاسم: "نجح إنفستكورب بتسجيل نتائج قوية خلال 2018، حيث حقق تقدماً ملموساً في تنويع قاعدته من المستثمرين الدوليين وتعزيز محفظة أعماله، باعتبارهما محورين أساسيين ضمن استراتيجية نموه".

وأضاف "خلال العام الجاري، نجح "إنفستكورب" في تسجيل مستويات عالية على صعيد أنشطة الأعمال والنمو، مدعوماً بما حققه من إنجازات استراتيجية على مدى الـ 18 شهراً الماضية وتوسعه في آسيا واستثماراته في أحد البنوك السويسرية الخاصة، إلى جانب إطلاق وحدة للاستثمار في السوق العقارية الأوربية ووحدة ’إنفستكورب لإدارة الائتمان".

وأكد بن قاسم التزام "إنفستكورب" بدعم أهداف التنمية في البحرين ومنطقة الخليج والمساهمة بفعالية في دفع عجلة النمو الاقتصادي بها، قائلاً: "يُعد إنفستكورب مؤسسة استثمارية عالمية تتمتع بتاريخ طويل في منطقة الخليج، وخاصة في البحرين، التي توفر بيئة أعمال مثالية تتمتع بثلاثة ميزات رئيسية وهي: قوانينها وأنظمتها التشريعية الداعمة، والكوادر المهنية الماهرة التي تحظى بها، بالإضافة إلى موقعها الجغرافي المثالي الذي يبعد عن جميع عواصم الخليج بأقل من ساعة".

وأضاف: "يتمتع إنفستكورب، انطلاقاً من المنامة، بمكانة فريدة تمكّنه من المساهمة في دفع عجلة النمو الاقتصادي بالمنطقة. ويؤكد أداء المؤسسة القوي الذي حققه على صعيد جمع الأموال وتوظيف الاستثمارات خلال العام الجاري دليلاً على ذلك، إلى جانب مرؤتنا في مواجهة ظروف السوق الإقليمية غير المواتية".

وارتفع نشاط إنفستكورب الاستثماري بنسبة 36% لتصل قيمته إلى 2.8 مليار دولار، مقارنة مع 2.1 مليار دولار في السنة المالية 2017.

كما حقق ارتفاعاً في صافي الدخل بنسبة 4% على أساس سنوي لتصل قيمته إلى 125 مليون دولار، مقارنة مع 120 مليون دولار في السنة المالية 2017.

وقد ارتفعت التوزيعات بنسبة تزيد على الضعف لتصل إلى 7 مليارات دولار، مقارنةً مع 3.4 مليار دولار في السنة المالية 2017.