الأحواز - نهال محمد

كشفت مصادر رسمية إيرانية عن مقتل نحو 9 أشخصا وإصابة اكثر من 100 في إيران جراء الفيضانات والصواعق والعواصف التي ضربت البلاد.

وأعلن المتحدث باسم منظمة الطوارئ الإيرانية مجتبي خالدي أنه "تم علاج عدد من المواطنين من قبل فرق الطوارئ ونقل آخرون إلى المستشفيات لتلقي العلاج".

وأفادت وكالة أنباء فارس أن "الأمطار الغزيرة والفيضانات ضربت 29 مدينة و4 محافظات في شمال وشمال شرق إيران، فيما سجلت محافظة مازندران أعلى كمية من الأمطار والفيضانات، حيث كان أغلب الضحايا في المحافظة المذكورة"، قبل أن تعلن أن "السلطات قررت تشكيل لجنة لإدارة الأزمات، بعدما قطعت الكهرباء عن المناطق الريفية بالمحافظة".

ووفقاً لما بثه موقع "مشرق نيوز"، على لسان رئيس قسم الطب الشرعي في مازانداران علي عباسي فقد "لقي مواطنان إيرانيان حتفهما في مدينة فريدنكنار وبهشهر بسبب الصواعق والعواصف الرعدية الناجمة عن الفيضانات الشديدة".

وقررت السلطات الإيرانية "إلغاء الرحلات الجوية المتجهة من مدينة ساري إلى المدن الإيرانية الأخرى".

وحذرت الأرصاد الجوية من انخفاض في درجة الحرارة ربما يؤدي إلى زيادة معدل الفيضانات والسيول والصواعق في المحافظات الشمالية.