روما - أحمد صبري

دخل فريق يوفنتوس التاريخ مجدداً من أوسع أبوابه بتحقيق الفوز على مضيفه أودينيزي بهدفين دون رد ضمن مباريات الجولة الثامنة من الكالتشيو ليصبح إجمالي فوزه هذا الموسم 10 مباريات بإضافة لقائي دوري الأبطال أمام فالنسيا ويونج بويز وهي المرة الأولى في تاريخ النادي الذي يفوز في أول 10 مواجهات رسمية له في الموسم في مختلف البطولات علماً بأن "البيانكونيري" هو الفريق الوحيد في الدوريات الخمس الكبرى الذي حقق هذا الإنجاز هذا الموسم.

فوز يوفنتوس في الكالتشيو جعله سادس الفرق في تاريخ الكرة الإيطالية التي تحقق الفوز في أول 8 جولات ولكن الملفت في الأمر أن 4 من 6 مرات كانت من نصيب فرق مختلفة ليوفنتوس عبر تاريخه بالإضافة إلى نابولي الموسم الماضي وروما في موسم 2013-2014 مع المدرب الفرنسي رودي جارسيا.

على جانب آخر واصل نابولي تمسكه بآماله في تحقيق المعجزة لعله يستطيع اللحاق باليوفي في المقدمة بالفوز على ساسولو بهدفين دون رد ليستمر في المركز الثاني بفارق 6 نقاط عن "السيدة العجوز" فيما عاد الإنتر بفوز صعب من مدينة فيرار على فريق سبال بهدفين مقابل هدف واحد ليستمر هو الأخر في المركز الثالث.

أما فريقا العاصمة روما ولاتسيو فحققا الفوز على إيمبولي وفيورنتينا بنتيجة (2-0) و(1-0) على الترتيب ليعود الهدوء نسبياً إلى لاتسيو بعد الخسارة الأوروبية في حين حقق الميلان فوزاً مهماً على كييفو بنتيجة (3-1) كان كلمة السر خلاله الأرجنتيني جونزالو هيغواين الذي سجل هدفين.