سيقدم سيرك "دو سوليه" الكندي عملاً فنياً يستقي موضوعه من الحياة الشخصية لأسطورة كرة القدم ونجم نادي برشلونة الإسباني؛ الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وعبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام" كشف ميسي عن هذا الأمر، واضعاً صورة له وهو يرتدي قميصاً لفرقة السيرك الكندي الشهير.

وقال اللاعب الأرجنتيني: "أشعر بالفخر وأنا أعلن عن عمل جديد لسيرك "دو سوليه" في 2019 يعتمد على قصة حياتي وشغفي بكرة القدم".

وليست هذه المرة الأولى التي يخوض فيها النجم الأرجنتيني تجربة مماثلة، حيث إنه في 2014 خرج إلى النور فيلم يحمل اسمه وأخرجه الإسباني أليكس دي لا إجليسيا، وتناول المسيرة الرياضية لميسي، حسب وكالة الأنباء الألمانية.