أكد رئيس فرع إدارة مكافحة الجرائم الاقتصادية بالإدارة العامة لمكافحة الفساد والأمن الاقتصادي والإلكتروني، النقيب محمد عبداللطيف العبدالله، أن كل من تعرض لعملية نصب أو احتيال أو أي جريمة إلكترونية، يمكنه الحضور الشخصي إلى الإدارة أو الاتصال بالخط الساخن 992 أو التوجه إلى أي مركز أمني والإبلاغ عن ذلك، وسوف تقوم الإدارة بكافة إجراءاتها.

وأوضح، في مقابلة مع برنامج "الأمن" الإذاعي الذي تعده وتقدمه الإدارة العامة للإعلام والثقافة الأمنية بالتعاون مع إذاعة البحرين، أن قوانين مملكة البحرين تحد من الجرائم الاقتصادية وتزيد الثقة لدى المستثمرين، حيث تعد البحرين بيئة آمنة وجاذبة للاستثمارات بفضل التسهيلات المقدمة لهم والرقابة الأمنية المفروضة.

وأشار إلى أن الإدارة تختص بمكافحة جرائم الشيكات والاحتيال وتزييف العملات وكذلك تزوير البطاقات الائتمانية والتزوير في محررات رسمية وخاصة واستثمار أموال الغير دون ترخيص، منوهاً إلى تكثيف الجهود التوعوية من خلال المحاضرات والحملات التوعوية بطرق الوقاية من الوقوع في جرائم النصب والاحتيال والجرائم الإلكترونية الحديثة.

وأشار مدير أول العمليات ببورصة البحرين عبدالله جعفر عابدين، إلى أن البحرين نجحت في استقطاب أكثر من 100 جنسية للاستثمار في المملكة، وهذا دليل واضح على نجاح البحرين في توفير البيئة المواتية والمناسبة لذلك عبر التشريعات الموضوعة.

وأضاف أن بورصة البحرين تعمل بالتوازي مع الجهات المعنية وعلى رأسها وزارة الداخلية والقيام بدورها على أكمل وجه، حيث نعمل على توعية الطلاب عبر إطلاق برنامج تحدي التداول الاستثماري وهو برنامج محاكاة مالية تنافسية.

ويهدف البرنامج إلى تزويد الطلاب بخبرات واقعية تحاكي الأسواق المالية المحلية والدولية، ويهدف إلى تزويد الطلبة المشاركين بتجربة تستند إلى محاكاة الاستثمار لتوعيتهم عن طريق تعلم النظم واللوائح المعمول بها في البورصة.