كرمت مؤسسة جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز للتميز في العمل الاجتماعي، الشباب البحرينيين المتطوعين، أعضاء جمعية البحرين للعمل التطوعي المشاركين في تنظيم المؤتمر الدولي الأول للتميز في العمل الاجتماعي والتطوعي، الذي نظمته جمعية البحرين للعمل التطوعي، بدعم وشراكة استراتيجية مع مؤسسة جائزة الأميرة صيتة تحت شعار "نحو عمل مؤسسي متميز " خلال الفترة من 8-10 سبتمبر 2018 برعاية وزير العمل والتنمية الاجتماعية، جميل بن محمد علي حميدان بمشاركة 115 شخصاً من 14 دولة عربية.

وأقيم حفل تكريم المتطوعين، في أمسية اتسمت بالوفاء لأهل العطاء، بحضور الأمين العام لمؤسسة جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز، أ.د.فهد بن حمد المغلوث وبمشاركة العضو الفخري لجمعية البحرين للعمل التطوعي، حسن بن عيد بوخماس، وعضو مجلس النواب، النائب محمد يوسف الجودر في قاعة الجوهرة بفندق ويندهام جراند.

وألقى د.المغلوث. كلمة شكر فيها جهود المتطوعين محيياً فيهم روح العمل الوطني والاجتماعي والتطوعي، مؤكداً أن مؤسسة جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز للتميز في العمل الاجتماعي، تفتخر بالشراكة وتوقيع الاتفاقية مع جمعية البحرين للعمل التطوعي، التي من خلالها جاء تنظيم المؤتمر الدولي للتميز في العمل الاجتماعي والتطوعي، الذي حقق أهداف المؤسسة والجمعية، في نشر ثقافة العمل التطوعي، وتنظيم العمل المؤسسي وتأصيل الشراكة المجتمعية بين الأفراد والمؤسسات الأهلية والرسمية.

وقال رئيس جمعية البحرين للعمل التطوعي، عبدالعزيز السندي، إن مبادرة الأمين العام للمؤسسة بتكريم أبنائه المتطوعين، هو دافع لهم لمواصلة عملهم التطوعي، مؤكداً أن الاتفاقية بين الجمعية والمؤسسة آتت ثمارها بكل امتياز، وأن الجمعية تعتز بهذه الشراكة التي سوف تثمر في المستقبل برامج ومبادرات عدة تخدم الوطن والمجتمع والأفراد.