تنظم جمعية الشباب والتكنولوجيا السبت ملتقاها السنوي الرابع الذي يقام تحت رعاية الرئيس التنفيذي لهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية محمد القائد، بالشراكة الاستراتيجية مع صندوق العمل (تمكين)، تحت عنوان "اقتصاد المعلومات".

من جانبه، قال رئيس جمعية الشباب والتكنولوجيا علي جناحي: "إن الملتقى يسعى إلى مواصلة أهداف الجمعية في مجال تقنية المعلومات والاتصالات وتمكين المجتمع البحريني من إنتاج التكنولوجيا، حيث يُعتبر الملتقى تكملت لمسيرة إنجازات الجمعية الساعية لتحقيق أهدافها، وذلك لوضع أسس متينة لنقل المجتمع من مستخدمين للتكنولوجيا إلى منتجين لها، بالإضافة لدعم المجتمع بطاقات شبابية مبدعة في مجال تقنية المعلومات والاتصالات، وكذلك تشجيع الشباب لدخول إلى سوق العمل وإعطاء الشباب صورة واضحة لتأثير التكنولوجيا على اقتصاديات الدول" .

وأشار جناحي سيتطرق الملتقى الملتقى إلى استعراض النتائج التي حققتها الجمعية خلال الفترة السابقة، إذ يأتي هذا الملتقى ليكون بمثابة لقاء سنوي للمهتمين بالتكنولوجيا وأصحاب القرار، بالإضافة إلى لقاء سنوي يضم أعضاء الجمعية للنقاش حول آخر التطورات في المجال التقني .

وأضاف بأن الملتقى لهذا العام سيتركز على محاور رئيسة وهي النموذج البحريني العربي لتنمية رواد الأعمال وترويج الاستثمار، ودور اقتصاد المعلومات في تنمية المؤسسات متناهية الصغر والصغيرة، ودور تقنية المعلومات والاتصالات في الاقتصاد في السابق والحاضر، بالإضافة إلى جلسة حوارية ستتطرق إلى دعم رواد الأعمال في مملكة البحرين والصعوبات التي يوجهونها، حيث سيقدم الملتقى نخبة من المختصين والخبراء للحديث حول هذه المحاور.