الأحواز - نهال محمد

كشفت مصادر أحوازية أن "السلطات الإيرانية اعتقلت عشرات الناشطين الأحوازيين بينهم مسنون فيما تم نقلهم إلى أماكن مجهولة".

وذكرت المصادر أن "قوات الأمن الإيرانية اقتحمت منازل ناشطي أحواز في مدينة الأحواز، عاصمة الإقليم العربي، والحميدية والخفاجية ومناطق ريفية تابعة لمدينة الخفاجية، واعتقلت ناشطين وحقوقيين ومثقفين وسياسيين بينهم مسنون، وأحدهم ناشط يدعى صادق النزار ويبلغ من العمر 70 عاماً، ويعاني من أمراض مزمنة، وفقاً لما ذكرته منظمات حقوقية أحوازية، كما اعتقلت قوات الأمن الإيرانية عدداً من السيدات الأحوازيات".

وأوضحت مصادر محلية أن "الأجهزة الأمنية اعتقلت ما يقرب من ألف ناشط من الاحواز منذ الهجوم الذي وقع في مدينة الأحواز واستهدف عرضاً عسكرياً لقوات الحرس الثوري الإيراني في الإقليم العربي في 22 سبتمبر الماضي، وأسفر عن مقتل وإصابة العشرات من عناصر الحرس الثوري الإيراني". وأوضحت المصادر أن "الاعتقالات تركزت في مدن الأحواز والمحمرة والخفاجية وعبادان".

وأشارت تقارير إلى أن "أكثر من 300 ناشط أحوازي لم يتم إطلاق سراحهم منذ حملة الاعتقالات التي شنتها قوات الأمن الإيرانية في 22 سبتمبر الماضي".