اختتمت هيئة البحرين للسياحة والمعارض مشاركتها في معرض سوق السفر العالمي والذي عقد في المملكة المتحدة وبالتحديد في لندن، في الفترة من 5 إلى 7 نوفمبر 2018.

وتأتي مشاركة الهيئة في المعرض ضمن الجهود المبذولة من جانبها لإبراز المملكة كوجهة سياحية بارزة على الصعيد العالمي ومقصد سياحي جاذب للزوار.

وقد قام ممثلون من مجلس التنمية الاقتصادية والناقلة الوطنية طيران الخليج وكذلك عدد من أكبر الفنادق في مملكة البحرين، يرافقهم عدد من شركات إدارة رحلات السفر بالمشاركة في جناح هيئة البحرين للسياحة والمعارض في سوق السفر العالمي، والذي يعد حدثاً عالمياً لقطاع السفر والسياحة وملتقى هاماً للعاملين في هذا القطاع لخلق فرص متجددة وإقامة المشاريع، والذي يجمع تحت سقفه 51,000 من متخصصي قطاع السفر حول العالم، والذي يتطلعون إلى عقد شراكات وعلاقات تعاون، ومناقشة إمكانات الاستثمار في هذا القطاع، وتبادل الأفكار والخبرات التي ترتقي بقطاع السفر والسياحة.

وضمن مشاركتها في نسخة العام الحالي من سوق السفر العالمي، استعرضت الهيئة في جناحها المقام في المعرض الإرث التاريخي العريق والثقافة والحضارة الغنية لمملكة البحرين، بالإضافة إلى أوجه التطور والحداثة والعمران المعاصر التي تشهدها المملكة حالياً.

وشاركت الهيئة في الجناح الخطط التي يجري تنفيذها لاستكمال 28 مشروعاً عقارياً جديداً بحلول العام 2021، وذلك لإطلاع زوار المعرض بتنوع وغنى خيارات الإقامة والاستجمام لمن يخطط للزيارة.

واستضافت الهيئة هذا العام فينسينزو نيبالي، راكب الدراجات الهوائية العالمي، وعضو فريق Bahrain Merida في موسم الاتحاد الدولي للدراجات الهوائية، والذي قام بالترويج لبطولة الرجل الحديدي التي ستقام في نهاية العام الحالي 2018.

وتأتي مشاركة الهيئة في هذا المعرض بالتماشي مع استراتيجيتها طويلة المدى لتطوير القطاع السياحي في المملكة وتعزيز جاذبيتها السياحية على المستويين الإقليمي والعالمي تحت شعار"بلدنا. بلدكم"، والذي يسهم في تحقيق رؤية البحرين الاقتصادية 2030.

وصرح الشيخ خالد بن حمود آل خليفة قائلًا: "نحن مسرورن لمشاركتنا في معرض سوق السفر العالمي، وهو المنصة الرائدة لاستقطاب ممثلين من قطاع السفر والسياحة، حيث اغتنمنا فرصة الاطلاع على أحدث مجريات القطاع السياحي عالمياً.

وأضاف "إن هيئة البحرين للسياحة والمعارض تسعى للمشاركة في مختلف المعارض والفعاليات حول المنطقة والعالم، والتي نراها بمثابة فرص سانحة لملاقاة كبرى الشركات العاملة في قطاع السياحة، وتجاذب أطراف الحديث مع صناع القرار في هذا القطاع".

وأضاف يوسف الخان مدير إدارة التسويق والترويج قائلًا: "تهدف الهيئة من خلال مشاركتها في سوق السفر العالمي إلى تعريف الجميع بالمقومات السياحية التي تمتلكها مملكة البحرين وبكونها وجهة سياحية مميزة، وذلك لاجتذاب المزيد من السياح والزوار إلى المملكة، مما يساعد على تنشيط القطاع السياحي ويقود إلى نهضة الاقتصاد الوطني".

وتأتي المشاركة في خضم العديد من الجهود والمساعي التي تبذلها هيئة البحرين للمعارض والسياحة في الترويج لمملكة البحرين والدفع بها إلى مقدمة مصاف الوجهات السياحية، وتعزيز حركة القطاع السياحي في المملكة حتى يصبح مساهماً رئيساً في دعم ونمو الاقتصاد ويحقق توجهاتها الاقتصادية.