أكد رئيس الأمن العام، رئيس اللجنة الوطنية لمواجهة الكوارث اللواء طارق الحسن، أن اللجنة تتابع التطورات المناخية والتغيرات في حالة الطقس وتعمل بشكل متواصل للوقوف على استعداد الجهات المعنية لمواجهة أي أحداث طارئة والتخطيط بشكل استباقي لمنع وقوعها ورفع الجاهزية لمواجهتها.

ونوه في هذا الشأن إلى جهود الوزارات والجهات المعنية في وضع الخطط الاستباقية وتوفير الخدمات اللازمة للتعامل مع موسم الأمطار والعمل على وضع خطط بديلة للاعتماد عليها حال حدوث ما يعوق تنفيذ الخطط الموضوعة.

يأتي ذلك، تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء بالتحقق والتأكد من كفاءة الاستعدادات التي اتخذت للتعامل مع موسم الأمطار، وبمتابعة دقيقة من الفريق الركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية رئيس مجلس الدفاع المدني.

وشدد رئيس اللجنة على أهمية اتخاذ ما يلزم لمنع وقوع الحوادث نتيجة هطول الأمطار وتوفير مزيد من صهاريج شفط مياه الأمطار والتواصل مع المواطنين والمقيمين عبر خط الطوارئ 999.

ووجهت اللجنة الوطنية لمواجهة الكوارث، إلى وضع حلول جذرية وشاملة لمشكلة تجمع مياه الأمطار وتوفير المزيد من الاحتياطيات للتعامل مع موسم الأمطار ورفع نسبة التجهيزات للتعامل مع هذه الطوارئ وإعداد فرق للاستجابة جاهزة للتفعيل في حال دعت الظروف.