عمان - غدير محمود، (وكالات)

شهدت مناطق جنوب الأردن الجمعة، تساقط أمطار وصفت بأنها الأغزر منذ نحو 60 عاماً، ما أسفر تشكل سيول جارفة أدت إلى وفاة طفلة وفقدان عدد آخر من الأشخاص.

وقال موقع "عمون" إن "الطفلة توفيت بعدما جرفت السيول مركبة ذويها في محافظة مأدبا".

وأكدت مصادر في الدفاع المدني أن "كوادر البحث والإنقاذ تتعامل الآن مع بلاغات حول مفقودين جرفتهم سيول الأمطار".

وقالت المصادر إنه "حتى اللحظة لم يتبين عدد الأشخاص".

وفي إقليم البترا وقرى النعيمات في محافظة معان هطلت أمطار غزيرة أدت إلى تدفق سيول جارفة.

وتعالت في الأثناء مطالبات بإخلاء السياح فوراً.

وارتفع منسوب المياه بشكل غير مسبوق. وأعلنت السلطات المختصة في الإقليم تعاملها مع هذه السيول لكي لا تتسبب في إلحاق أضرار بالمواطنين وممتلكاتهم. وقال رئيس مفوضية سلطة إقليم البتراء سالم الفرجات إن حجم السيول لم تشهدها المنطقة منذ 60 عاماً.