وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تؤكد على عدم جواز مشاركة الاتحادات والنقابات العمالية في الدعاية الانتخابية لأي من المرشحين للانتخابات دعت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية الاتحادات والنقابات العمالية في مملكة البحرين إلى التقيد بالقوانين والأنظمة التي تحظر ممارسة العمل السياسي، بما في ذلك الدعاية الانتخابية لأي من المرشحين المشاركين في الانتخابات البرلمانية والبلدية المقبلة.

وأكدت الوزارة أن المادة (22) فقرة (ب) من المرسوم بقانون (15) لسنة 2002، بشأن مجلسي الشورى والنواب تنص على أنه "يحظر على الاتحادات والجمعيات والنقابات القيام أو المشاركة في أي دعاية انتخابية لأي مرشح"، كما أن المادة (20) فقرة (د) من قانون النقابات العمالية الصادر بمرسوم بقانون رقم (33) لسنة 2002 وتعديلاته تنص على أنه "يحظر على المنظمات النقابية ممارسة العمل السياسي".

وأشارت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية إلى ضرورة تعاون الاتحادات والنقابات العمالية من أجل نجاح العملية الانتخابية بشكل نزيه وعادل، حيث أكدت الوزارة على ضرورة التزام أعضاء النقابات والاتحادات العمالية بعدم المشاركة في الدعاية الانتخابية باستغلال الصفة النقابية، وعدم استعمال مقرات الاتحادات والنقابات والممتلكات الخاصة بها في الدعاية لأي مرشح، لضمان تكافؤ الفرص بين جميع المرشحين، مشددة على أنها سوف تتخذ كافة الإجراءات القانونية تجاه ‏من يخالف الحظر المذكور في ضوء القوانين والأنظمة المطبقة.