وقعت شركة خدمات مطار البحرين "باس" 3 اتفاقيات إقليميّة ستنعكس إيجابياً على مستوى كفاءة وجودة العمل في الشركة، منها عقداً لتوفير خدمات المناولة الأرضية لمطار حيدر أباد، خلال اليوم الثاني من فعاليات معرض البحرين الدوليّ للطيران.

وبموجب العقد، ستخدم الشركة نحو 18 مليون مسافر سنوياً، حيث يأتي هذا التوقيع إيماناً بدور "باس" وجهودها في أعمال المناولة الأرضية، لا سيما وأن الشركة تقدم خدماتها في هذا المجال منذ ما يقارب 41 عاماً.

وقال رئيس مجلس إدارة "باس" جلال محمد "تقدم الشركة خدمات المناولة الأرضية لنحو 8.5 مليون مسافر سنوياً و42 ألف رحلة عبر مطار البحرين الدولي".

وأضاف: "إن اتفاقية تقديم المناولة لمطار حيدر أباد، تأتي ضمن استراتيجية الشركة الرامية إلى تنويع استثماراتها، وكذلك استقطاب الأعمال التجارية الخارجية في منطقة الخليج العربية ودول آسيا الصغرى".

على صعيدٍ آخر، وقعت "باس" عقداً مع شركة مكاو لإجراء دراسة مقارنة شاملة عن الخدمات المقدمة من قبل الشركات المشابهة في المنطقة والأسعار المعمول بها، وذلك للوقوف على الصورة العامة وتوفير قاعدة معلومات تساهم في دعم صناعة القرار في الشركة.

وقال الرئيس التنفيذيّ للشركة سلمان المحميد: "في ظل المتغيرات المستمرة في عالم الطيران، تسعى الشركة إلى مواكبة التطورات والتكنولوجيا وتوفير أفضل الخدمات بأسعار تنافسية لا مثيل لها في مطارات المنطقة. ومن هذا المنطلق وقعت الشركة اتفاقية لإجراء دراسة شاملة توضح فروقات الخدمات والأسعار بهدف إعادة النظر فيما هو متاح.

كما وقعت "باس" اتفاقية مع شركة TLD لشراء مجموعة من المعدات الحديثة اللازمة لعمليات المناولة الأرضية، وذلك بالتزامن مع مشروع توسعة مطار البحرين الدولي وزيادة الأعمال التجارية المرتبطة به. حيث تحرص (باس) على تزويد أسطولها بأحدث المعدات بشكل مستمر، وذلك لرفع مستويات الكفاءة والجودة".

وقال المحميد: "أقر مجلس إدارة الشركة صرف 10 ملايين دينار خلال السنوات القادمة لشراء المعدات الحديثة لمواكبة التكنولوجيا".