ميونيخ - مجدي حسونة

يعيش بايرن ميونيخ موسما سيئا في الدور المحلي مع تراجع النتائج، وهو ما سيسعى لتداركه أوروبيا، حيث يتطلع لحسم تأهله لدور الـ16 عندما يواجه بنفيكا اليوم الثلاثاء.

ويحتاج بايرن ميونيخ إلى نقطة منها لضمان تأهله إلى ثمن النهائي للموسم الحادي عشر تواليا.

أما في حال تجديد فوزه على ضيفه البرتغالي (تغلب عليه 2/0 ذهابا) وعدم فوز أياكس الهولندي على أيك أثينا اليوناني، سيحسم الصدارة التي يتربع عليها بفارق نقطتين عن أياكس و6 عن بنفيكا.

كانت آخر مرة أخفق فيها العملاق الألماني في التأهل من دور المجموعات إلى موسم 2002/2003، على الرغم من غيابه في دوري أبطال أوروبا في موسم 2007/2008.

وعانى بايرن ميونيخ من هزيمتين فقط في 27 مباراة مع الأندية البرتغالية، أمام بورتو، في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا 2014/2015، المباراة الأولى في البرتغال، لكنه عوض بشكل مذهل في الإياب بالفوز 6/1 في ميونيخ. كما خسر أمام بورتو في نهائي كأس أوروبا عام 1987، 2/1 في فيينا.

وفاز نادي ميونيخ بعشرة من أصل 12 مباراة على أرضه ضد خصومه البرتغاليين، محرزًا 15 هدفًا.

بنفيكا وهو وصيف الدوري البرتغالي في 2017/18، يشارك في مرحلة المجموعات لدوري أبطال أوروبا للمرة الرابعة عشرة، والموسم التاسع على التوالي.