لندن - بسام القادري

تتوقف الحياة في شمال لندن إلى أن تعيدها صافرة نهاية الديربي بين الغريمين آرسنال وتوتنهام حيث ستجدد المواجهة على ملعب الإمارات لحساب الجولة 14 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

ما يعطي المواجهة طابعاً خاصاً أن توتنهام قد يخسر تفوقه على آرسنال في جدول الترتيب إن تعرض للهزيمة.

وكما ألحق الهزيمة الأول بتشيلسي هذا الموسم، يأمل توتنهام في إلحاق الهزيمة الأولى بآرسنال منذ 11 مباراة.

وعلى الرغم من أن المباراة تقام على ملعب الإمارات، فإن توتنهام يمتلك سجلاً مميزاً مؤخراً خارج ملعبه بالفوز في آخر 5 مباريات.

ودائماً ما تكون المنافسة بين الفريقين عامرة بالندية والأهداف، والتاريخ يقول إن المواجهات المباشرة بين الفريقين في البريميرليغ منذ انطلاقه بشكله الحالي، كانت 52 مباراة شهدت 35 منها تسجيل كلا الفريقين لأهداف.

وما يجعل المواجهة ذا ندية هجومية كبيرة، امتلاك الفريقين لاثنين من هدافي البريميرليج، بيير إيميريك أوباميانج (8 أهداف) من جانب آرسنال، وهاري كين (7 أهداف) من جانب توتنهام، علماً أن كين سجل هدف الفوز في المباراة الأخيرة بين الفريقين.

وسيحاول آرسنال الاستفادة من نقطة ضعف توتنهام المتمثلة في الكرات العرضية، لكنه في المقابل سيكون عليه الحذر من ضعف دفاع أطرافه.