روما - أحمد صبري

لايزال قطار يوفنتوس لا يتوقف أبداً في المحطات في بطولة الدوري الإيطالي بعدما كان الكثير من منافسيه يأملون أن تكون محطة مدينة فلورنسا هي أول توقف له منذ فترة عندما يحل البيانكونيري ضيفاً على فيورنتينا ولكن اللقاء انتهى بفوز سهل للسيدة العجوز بثلاثية ليواصل حامل اللقب تصدره للمسابقة.

الفوز رفع رصيد يوفنتوس إلى 40 نقطة في حين إشترك الإنتر في المركز الثاني مؤقتاً مع نابولي بعد تعادله بهدفين مع مضيفه روما في الأولمبيكو في إنتظار نتيجة لقاء نابولي مع أتلانتا.

أما الميلان فنجح في تحقيق فوز صعب على ضيفه بارما بهدفين مقابل هدف واحد ليدخل المربع الذهبي مستغلاً تعثر لاتسيو أمام كييفو المتذيل بعدما انتهى اللقاء بين الأخيرين بالتعادل بهدف لكل فريق ليصبح لاتسيو خامساً بفارق نقطة عن الروسونيري.

الجولة المقبلة ستشهد صراعاً درامياً بين يوفنتوس والإنتر في لقاء يعرف باسم "ديربي إيطاليا" على ملعب أليانز بمدينة تورينو سيكون فوز أصحاب الأرض فيه بمثابة شهادة عملية بحسم اللقب تماماً في حين سيكون نجاح الإنتر بالخروج من هناك بنتيجة إيجابية يعني عودة الروح من جديد للمنافسة على اللقب حتى وإن كان الأمر يبدو صعباً وإن تعثر يوفنتوس نظراً للفارق الواضح في المستوى بينه وبين باقي منافسيه على مدار الجولات الماضية.