تنطلق الجمعة، منافسات النسخة الخامسة من بطولة البحرين المفتوحة لفنون القتال المتلطة للهواة، تحت رعاية سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة، التي سينظمها الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة BMMAF في الفترة 7- 8 ديسمبر على صالة الاتحاد البحريني للكرة الطاولة بمدينة عيسى الرياضية، والتي تأتي بالتزامن مع احتفالات مملكة البحرين بأعيادها الوطنية المجيدة.

جدول المنافسات

وتشهد البطولة إقامة 4 مسابقات، هي: مسابقة المواي تاي، مسابقة الملاكمة، مسابقة مصارعة الإخضاع ومسابقة فنون القتال المختلطة MMA.

واعتمد الاتحاد مواعيد إقامة فحص الوزن وانطلاقة المنافسات، حيث يجرى اليوم من الساعة 8- 10 صباحا فحص الوزن للاعبين المشاركين بمسابقة المواي تاي ومسابقة الملاكمة، على أن تنطلق منافسات مسابقة المواي تاي عند الساعة الواحدة ظهرا، تليها عند الساعة 5 مساء انطلاقة منافسات مسابقة الملاكمة.

فيما يشهد السبت إجراء فحص الوزن للاعبين المشاركين بمسابقتي مصارعة الإخضاع وفنون القتال المختلطة، على أن تنطلق منافسات مسابقة مصارعة الإخضاع عند الساعة 11 صباحا، بينما تنطلق عند الساعة 5 مساء منافسات مسابقة فنون القتال المختلطة.

نثمن رعاية سموه

وثمن عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية البحرينية رئيس الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة سعادة السيد خالد عبدالعزيز الخياط رعاية سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة للبطولة.

وأكد أن سموه يحرص دائما على دعم برامج وفعاليات الاتحاد والذي يسهم في ظهورها بالشكل المميز وتحقق النجاح المطلوب، بما يترجم أهداف رؤية سموه في مواصلة الجهود الرامية لتطوير مستوى الرياضات المنضوية تحت مظلة الاتحاد، من خلال تهيئة الأجواء المناسبة للاعبين الممارسين لتلك الرياضات، بهدف ظهور لاعبين مميزين يمكن الاستفادة منهم في تشكيل منتخبات وطنية قادرة على المشاركة المشرفة والمنافسة على إحراز المزيد من الإنجازات في مختلف البطولات القارية والدولية، بما يعزز من المكانة المتقدمة التي وصلت إليها مملكة البحرين على صعيد الرياضة العالمية.

سموه تبنى هذه الرياضات

وقال الخياط: "إن الاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة يتوجه بجزيل الشكر وعظيم الامتنان لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، على دعمه اللامحدود لأنشطة وفعاليات الاتحاد، فسموه هو من أطلق مبادرته في تبني رياضات فنون القتال المختلطة وهو من دعمها وهو من يقف معنا دائما للعمل كفريق عمل واحد، يترجم أهداف وتطلعات سموه من أجل مواصلة التطوير والبناء في هذه الرياضات".

مستمرون في تطويرها

وأضاف: "استطاعت الرياضات المنضوية تحت مظلة الاتحاد بفضل من دعم القيادة الرشيدة ومتابعة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، ورعاية سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أن تحقق نتائج مشرفة في مختلف مشاركاتها القارية والدولية رغم ودلاتها الحديثة التي لا تتجاوز العامين ونصف العام، مؤكدة حضورها في الوسط الرياضي المحلي وكذلك الخارجي، التي عززت من حضور وتواجد مملكة البحرين في تلك المحافل الرياضية".

وتابع "الاتحاد بكل تأكيد سيواصل نهج التطوير والعمل المستمر في سبيل أن تحقق تلك الرياضات المزيد في الإنجازات للرياضة البحرينية".