دشنت هيئة تنظيم الاتصالات نظاماً متكاملاً لإدارة الشكاوى والاستفسارات سعياً منها لاستمرارية التواصل الفعّال بين الهيئة والمستهلكين ومزودي خدمات الاتصالات.

ويتضمن النظام بوابة للمستهلك حيث تمكن المستهلكين من تسجيل وتقديم تفاصيل شكواهم والمستندات الداعمة بكل سهولة.

كما يوفر النظام خيارات أسرع للتسجيل عبر البريد الإلكتروني (Gmail) أو حساب الفيسبوك، حيث يتم عن طريق هذه البوابة سائر العمليات التنظيمية لإدارة الشكاوى والاستفسارات والربط الإلكتروني بين الهيئة ومزودي خدمات الاتصالات.

وصرح القائم بأعمال المدير العام للهيئة الشيخ ناصر بن محمد آل خليفة: "يأتي هذا النظام الجديد استكمالاً لسلسلة المبادرات الخاصة بدعم المستهلكين والذي يتيح لهم تقديم طلب تسوية المنازعات بينهم وبين مزودي خدمات الاتصالات في حال إخفاق مزود الخدمة في تزويد المستهلك بالحل المناسب، وذلك تماشياُ مع اللائحة التنظيمية بشأن المنازعات الخاصة بالمستهلك والتي تم إقرارها خلال هذا العام، بالإضافة إلى إتاحة المجال للمستهلكين من تقديم آراءهم بشأن الحلول المقدمة من قبل مزود الخدمة".

ومن جانبها، صرحت القائم بأعمال مدير شؤون المستهلك بالهيئة آمنة علي الغتم: "إن مد قنوات التواصل وتعزيز جودة الخدمات المقدمة للمستهلكين هو إحدى أولوياتنا، ويعد هذا النظام الجديد ترجمة لأهداف الهيئة الاستراتيجية الرامية إلى تمكين المستهلكين من التواصل مع الهيئة بشكل مستمر وفعال".

كما قامت الهيئة بعقد العديد من ورش العمل التدريبية لمزودي خدمات الاتصالات لشرح مميزات النظام الجديد والذي تناول الآلية المحدثة لسير تقديم النزاعات والميزات الجديدة للرصد والرد حسب الوقت المحدد والمتابعة الفورية لوضع النزاع.

ومن أجل التواصل مع المستهلك، تحث الهيئة جميع المستهلكين على متابعة حملاتها التوعوية المستمرة والتواصل معها مباشره عن طريق مركز اتصال المستهلك: 81188 لمزيد من المعلومات والاستفسارات حول آليات طلب تسوية النزاعات.

كما تحث الهيئة المستهلكين على الاطلاع على اللائحة التنظيمية بشأن المنازعات الخاصة بالمستهلك لمعرفة إجراءات تقديم طلب تسوية النزاع والاستفادة من هذا النظام الحيوي والفعال في تقديم الشكاوى والاستفسارات من خلال الموقع الإلكتروني للهيئة.