عمان – غدير محمود

لم يخلُ البرلمان الأردني من المشاكل، والمشاكسات، والطرائف والخروج عن المألوف خلال الجلسات وأثناء مناقشة القضايا والقوانين الأردنية.

ومؤخراً خلال مناقشات مجلس النواب مشروعي قانوني الموازنة العامة والوحدات المستقلة لعام 2019، عرض النائب مصطفى ياغي مقطعاً من مسرحية شقائق النعمان للفنان السوري دريد لحام، المشهور بـ "غوار الطوشة"، خلال إلقاء كلمة كتلة "مبادرة" النيابية.

جاء هذا لإيصال الرسائل للحكومة وتعبيراً عن الأوضاع المحلية التي تشهدها المملكة، مما يعتبر تصرفاً غير تقليدي فيه خروج عن المألوف تحت قبة البرلمان.

ولجأت عضو مجلس النواب ديمة طهبوب إلى إحضار سلة تحتوي على معلبات وبقوليات وخبز وقالت في كلمة لها تحت قبة البرلمان، وجهتها إلى رئيس الوزراء د. عمر الرزاز "دولة الرئيس أبق هذه على مكتبك لتذكرك بالمواطن الأردني في كل قرار اقتصادي توقعه". ووضعت طهبوب السلة على مكتب رئيس الحكومة في البرلمان.

فيما وجه النائب رائد الخزاعلة تحية للفنان المصري شعبان عبد الرحيم المعروف بـ "شعبولا" واقتبس الخزاعلة من أغنيته "أنا بكره إسرائيل" وقال "أنا بكره إسرائيل، وجميعنا يكره إسرائيل".