أسماء عبدالله

أشارت بيانات حديثة صادرة عن صندوق النقد الدولي إلى انخفاض الموازنة العامة لمملكة البحرين إلى 6.5% خلال الأعوام الـ 3 الماضية.

ووفقاً لبيانات رسمية نشرها مصرف البحرين المركزي حديثاً، تراجع الدين العام بنهاية نوفمبر الماضي بنسبة 2.46% قياساً على الشهر السابق له.

وأشارت البيانات الصادرة عن مصرف البحرين المركزي إلى أن الدين العام تراجع إلى 11.457 مليار دينار في شهر نوفمبر الماضي، مقارنة بـ11.739 مليار دينار في أكتوبر الماضي. في الوقت الذي بدأت الحكومة برنامج التوازن المالي الذي يهدف إلى معالجة الميزانية العامة والقضاء على العجز بغضون 5 سنوات بمساعدة شقيقاتها من دول الخليج العربية" السعودية والكويت والإمارات".

ويتوقع صندوق النقد الدولي أن يؤدي استمرار ارتفاع النفط خلال عام 2018 إضافة الى مواصلة برامج الإصلاح المالي التي تتم تحت إشرافه في العديد من الدول المصدرة و المستوردة للنفط إلى تحسن أداء الموازنات الحكومية في 14 دولة عربية مع تحقيق 5 دول منها فائضاً مقابل تراجع الاداء في 5 دول فقط، مع تواصل التحسن في نفس العدد من الدول خلال العام 2019.