يستعد ملعب كامب نو معقل نادي برشلونة الإسباني لاستضافة مباراة كأس خوان جامبر الودية، بين الفريق الكتالوني ونظيره بوماس المكسيكي، الأحد.

وتعد كأس خوان جامبر بطولة ودية ينظمها برشلونة على ملعبه قبل بداية كل موسم منذ ستينيات القرن الماضي، وتحمل اسم مؤسس النادي الكتالوني تكريما له.

من هو خوان جامبر؟



اسمه الحقيقي هانز جامبر، وهو رائد أعمال سويسري كان مولعا بمختلف الرياضات، ولم يكن مصنفا كلاعب لرياضة معينة بسبب عشقه لعدة ألعاب، منها الرجبي والتنس والجولف والجري وركوب الدراجات بجانب كرة القدم.

في عام 1899 قام جامبر بزيارة لأقاربه في إقليم كتالونيا شمال شرقي إسبانيا حين كان في طريقه إلى أفريقيا لأغراض العمل، لكنه وقع في حب مدينة برشلونة وقرر البقاء فيها، وهناك تحول اسمه إلى "خوان" بين سكان المدينة.

وفي 22 أكتوبر من عام 1899 نشر خوان جامبر إعلانا في صحيفة محلية بإقليم كتالونيا الإسباني، للكشف عن رغبته في إنشاء ناد لكرة القدم، أصبح فيما بعد واحدا من أنجح الكيانات الرياضية في التاريخ وهو برشلونة.

وبعد شهر من الإعلان الذي نشره جامبر، تأسس نادي برشلونة في نوفمبر عام 1899 على يد مجموعة من الرياضيين السويسريين والبريطانيين والإسبان، وتم اعتماد اللونين الأزرق والأحمر لقمصانه، ليكون مشابها لنادي بازل السويسري، الذي تأسس عام 1893.

ورغم أن خوان جامبر هو المؤسس الحقيقي للبارسا، فإنه لم يكن الرئيس الأول للنادي الكتالوني، حيث كان صاحب الـ22 عاما وقتها يريد التركيز على لعب كرة القدم، واستمر مع الفريق بين 1899 و1903.

خوان جامبر مؤسس نادي برشلونة

في عام 1908 اعتلى خوان جامبر مقعد رئاسة برشلونة، وكان النادي وقتها على وشك الانهيار بعدما أعلن عدد من أفضل لاعبيه اعتزالهم دون أن يتم استبدالهم بنجوم آخرين، مما تسبب في انخفاض مستوى الفريق وابتعاده عن المنافسة، وبالتالي أثر عليه سلبا من الناحية المادية.

حتى عام 1909 لم يكن برشلونة يملك ملعبا ثابتا، وكان يتنقل بين عدة ملاعب في كتالونيا، لذا وضع جامبر على رأس قائمة أولوياته تأسيس أول ملعب خاص بالفريق، وهو "كامب دي لا إندوستريا" الذي يتسع لـ6 آلاف متفرج، وتم تشييده بتمويل من عدة شركات محلية.

وفي عام 1922 انتقل برشلونة إلى ملعب أكبر هو "ليس كورتس" الذي يتسع لـ20 ألف متفرج، في عهد خوان جامبر أيضا.

كذلك عمل المؤسس السويسري، الذي تولى رئاسة برشلونة في 5 فترات منفصلة، على تدعيم الفريق بعدد من النجوم المميزين، مما ساعد النادي على الصعيدين الرياضي والمالي، وحقق "البلوجرانا" عدة ألقاب محلية وإقليمية في عهده، بجانب 4 ألقاب بكأس ملك إسبانيا.

نهاية مؤسس برشلونة

انتهت حياة خوان جامبر بشكل مأساوي في عام 1930، حيث قرر الانتحار وهو بعمر 52 عاما بسبب خسارة جزء كبير من ثروته عقب انهيار بورصة الأسهم في نيويورك عام 1929، والذي عرف بـ"الانهيار الكبير في وول ستريت".

كذلك عانى جامبر من مشاكل شخصية نتيجة التدخل السياسي في شئون برشلونة، حيث دخل في خلافات مع السلطات الإسبانية، بسبب صافرات الاستهجان التي يطلقها جمهور البارسا ضد العائلة المالكة.

وبجانب إطلاق اسم جامبر على البطولة الودية، أطلق برشلونة اسم مؤسسه على مدينته الرياضية التي تم افتتاحها عام 2006.