يعتقد بول ميرسون، أسطورة آرسنال، إن تشيلسي "ليس لديه خيار" سوى استمرار المهاجم روميلو لوكاكو معه في الموسم المقبل، لأن النادي "ليس لديه أموال" كافية لتعويضه.

ويواجه البلوز مستقبلاً غير مؤكد، حيث توقفت محادثات الاستحواذ، بعد تراجع رومان أبراموفيتش عن شطب ديون النادي البالغة 1.6 مليار جنيه إسترليني.

ويعتبر لوكاكو أحد الأصول المالية الرئيسية للنادي بعد أن انضم من إنتر ميلان مقابل 97.5 مليون جنيه إسترليني الصيف الماضي، لكنه كان مخيباً للآمال بشكل كبير.

وكان هناك حديث عن رحيل مبكر هذا الصيف، وأجرى لوكاكو مقابلة مثيرة للجدل في إيطاليا في فترة أعياد الميلاد، اعترف فيها بتعاسته في تشيلسي، مجدداً الولاء لإنتر.

لكن ميرسون يصر على أن تشيلسي يجب أن يحتفظ بلوكاكو بسبب عدم اليقين المالي المحيط بالنادي، حيث قال لشبكة "سكاي سبورتس": "لم يكن أمام تشيلسي الكثير من الخيارات سوى الاستمرار مع لوكاكو".

وأضاف: "النادي يتم بيعه، ليس لديه أي أموال، لا يمكنه شراء لاعبين مقابل 100 مليون جنيه إسترليني وبيعهم بنصف هذا المبلغ، هذا لا يحدث. بالنسبة لي، أعتقد أنه سيبقى هناك".

ويعتقد أسطورة آرسنال أن تشيلسي سيفتقد المدافع الألماني أنطونيو روديجر الذي من المقرر أن ينضم إلى ريال مدريد كلاعب حر.

وقال ميرسون: "روديجر سيكون خسارة فادحة، لا يمكنني التعبير عن حجمها، إذا لعب تشيلسي بخط دفاع رباعي، فلن يغيب"