يواجه الأوروجواياني داروين نونيز، مهاجم ليفربول، احتمالية الغياب عن 5 مباريات مقبلة للريدز، بعد تعرضه للطرد لتعديه بالضرب على يواكيم أندرسن، مدافع كريستال بالاس.

وتحصل نونيز على بطاقة حمراء مباشرة في أول ظهور له بقميص الريدز على ملعب آنفيلد.

وبحسب صحيفة "إكسبريس" البريطانية، عادة ما يؤدي السلوك العنيف إلى إيقاف ثلاث مباريات، ما قد يمنع اللاعب من المشاركة ضد مانشستر يونايتد وبورنموث ونيوكاسل.

ومع ذلك، يعتقد مدافع تشيلسي السابق جيسون كوندي، أن نونيز يستحق الإيقاف لفترة أطول.

ويدعي كوندي أن تصرف نونيز كان "اعتداء" يستحق عليه الإيقاف خمس مباريات.

وقال: "أنا شخصياً أعتقد أنه سيحصل على أكثر من 3 مباريات، سينتهي به الأمر بفرض حظر أكبر، ما فعله كان وصمة عار، وصمة عار مطلقة".

ووصف الظهير الأيمن السابق لمانشستر يونايتد جاري نيفيل ما حدث، وقال: "إنها لحظة جنون".

وأضاف: "عندما يتم طردك بهذه الطريقة، يكون هذا هو المكان الأكثر وحدة في العالم".