وليد عبدالله




تقترب إدارة نادي الرفاع من التوقيع مع لاعب الوسط التونسي جاسم الحمدوني، وذلك لتمثيل الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الموسم الجديد 2022/2023.

وكشفت معلومات حصلت عليها «ملاعب» من مصادر مطلعة بنادي الرفاع، أن النادي فتح خط المفاوضات مع اللاعب التونسي جاسم الحمدوني، وذلك للحصول على خدماته للموسم القادم، حيث توصل الطرفان لاتفاق على التعاقد لمدة موسم واحد، وأنهما بانتظار التوقيع رسمياً على العقد والإعلان عن هذه الصفقة خلال الساعات المقبلة.

وكانت «ملاعب» قد أشارت في خبر نشرته يوم أمس عن أن نادي الرفاع يقترب من التعاقد مع اللاعب الجزائري وليد دراجه من أجل ارتداء قميص الكتيبة السماوية الموسم الجديد.

وإذا ما أعلن النادي عن هاتين الصفقتين فإنه سيكمل بذلك عقد المحترفين، خصوصاً مع تجديد عقد الظهير الأيسر السوري مؤيد العجان وتعاقده مع المهاجم العماني عمر المالكي.

ويعتبر الرفاع المحطة الاحترافية الأولى للاعب جاسم الحمدوني «25 عاماً» خارج الملاعب التونسية، حيث كان آخر فريق مثله اللاعب التونسي جاسم الحمدوني «25 عاما» فريق مستقبل الرجيش التونسي في الموسم الماضي قادما بنظام الإعارة من فريق الصفاقسي التونسي. وقد سبق له وأن مثل فريق البنزرتي التونسي في بداية مشواره الكروي.

يواصل فريق الرفاع بقيادة مدربه الوطني الشاب علي عاشور تحضيراته المحلية، حيث خاض امس ودية أمام فريق نادي الاتحاد، على أن يختتم غدا هذه التحضيرات بلقاء ودي أمام فريق نادي التضامن، قبل أن ينتظم في معسكره التدريبي بدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة وتحديداً في مدينة دبي في الفترة 19- 25 أغسطس وفي مدينة العين في الفترة 25- 31 أغسطس، حيث سيخوض خلال هذا المعسكر 4 مباريات ودية، لأولى أمام فريق عجمان يوم 21 أغسطس، والثانية أمام فريق الوصل يوم 24 أغسطس، والثالثة أمام فريق العين يوم 26 أغسطس والرابعة أمام فريق العين الرديف يوم 30 من الشهر ذاته.

وتتطلع الكتيبة الرفاعية بقيادة المدرب الوطني الشاب علي عاشور إلى الاستعداد بشكل أمثل للموسم الجديد، خصوصاً وأن طموحات الفريق عالية في المنافسة على تحقيق إنجاز خارجي متمثل في المنافسة على لقب كأس الاتحاد الآسيوي في نسخته الحالية. فالفريق تنتظره مباراة مرتقبة أمام جاره فريق الرفاع الشرقي يوم 6 سبتمبر المقبل، ضمن منافسات الدور قبل النهائي عن منطقة الغرب بمسابقة كأس الاتحاد الآسيوي، والتي يطمح فيها الرفاع لتحقيق انتصار ثمين لمواصلة المشوار في هذه البطولة الآسيوية. كما ويتطلع الفريق للاستعداد بشكل مناسب للمنافسات المحلية، خصوصاً وأنه سيسعى للمحافظة على لقبه كبطل لمسابقة دوري ناصر بن حمد الممتاز، وإلى استعادة لقب مسابقة كأس جلالة الملك المعظم، بعد أن حقق لقب النسخة 44 في ثنائية الموسم 2020/2021.