عمر البلوشي

يواصل كل من ناديي النجمة والأهلي تحضيراتهما الجادة لخوض منافسات كأس السوبر البحريني لكرة اليد والذي من المزمع أن يقام في التاسع والعشرين من أغسطس الجاري على أن يتم تحديد مكان إقامة المباراة في وقت لاحق. ويقف الفريقان على جاهزيتهما التامة لهذه المواجهة وسط التدعيمات التي قام بها كل من فريقي النجمة والأهلي هذا الموسم، وخاصة الأهلاوية الذين يسعون لكسر الاحتكار النجماوي والعودة لحصد بطولات اليد البحرينية التي تغيب عن خزائنه منذ عدة مواسم. وحدد الاتحاد البحريني لكرة اليد 29 أغسطس موعداً لإقامة مباراة السوبر البحريني التي ستجمع بين كل من فريق النجمة بطل دوري خالد بن حمد وكأس الاتحاد، ومنافسه التقليدي فريق الأهلي وصيفه في كلتا المسابقتين، حيث أعلن الاتحاد خلال إصداره جدول المسابقات للموسم الرياضي القادم عن الموعد النهائي والذي أشار خلاله أنه سيكون خلال الفترة ما بين 29 أغسطس الجاري و2 سبتمبر القادم.

هذا ومن المنتظر أن ينطلق دوري خالد بن حمد لكرة اليد في الخامس من شهر سبتمبر القادم، في ظل المساعي من أندية المقدمة نحو المنافسة على اللقب هذا العام، وخاصة أن النجمة لن يتوانى إطلاقاً في الدفاع عن لقبه وتحقيق البطولة الرابعة على التوالي بعد الحفاظ عليها في السنوات الثلاث الماضية.

وديتان للأهلي بالشرقية

وعلى صعيد متصل أكد رئيس جهاز لعبة كرة اليد باسم الدرازي أن الفريق الأول سيخوض مباراتين وديتين مع فريق الخليج السعودي في المعسكر الخارجي القيصر الذي سيخوضه الفريق بالمنطقة الشرقية في المملكة العربية السعودية خلال يومين الخميس والجمعة القادمين، وذلك استعداداً لخوض منافسات كأس السوبر البحريني الذي سيجمعهم مع فريق النجمة في 29 أغسطس الجاري.

وأشار الدرازي أن النادي الأهلي يسعى بعد عودته إلى المملكة لخوض مباراة ودية ثالثة مع فريق الأهلي السعودي الذي سيكون متواجداً في البحرين للمشاركة ضمن بطولة ودية، وفي حال تعذر إقامة المباراة فإن الأهلي سيلعب وديته مع أحد الأندية المحلية.

وأوضح أن التحضيرات تسير بالشكل المطلوب من قبل الجهاز الفني واللاعبين لخوض أولى مباريات الموسم الرياضي القادم، مشيداً بالجهود التي يقوم بها المدرب الوطني أمين القلاف ومساعده أحمد منصور للوقوف على جاهزية يد الأهلي.

وأعرب الدرازي عن تمنياته في أن يقدم كل من فريقي الأهلي والنجمة مستوى يليق بسمعة كرة اليد البحرينية.