دان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي محاولة الاغتيال الآثمة التي تعرض لها رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي فجر اليوم الأحد، مؤكداً أنه تابع بقلق بالغ أنباء هذه المحاولة «الغاشمة».

ودعا الرئيس السيسي عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» كافة الأطراف والقوى السياسية بالعراق إلى التهدئة ونبذ العنف والتكاتف من أجل الحفاظ على استقرار الدولة وتحقيق آمال الشعب العراقي الشقيق.

كما دعا المولى عز وجل أن يحفظ العراق ويتحقق الأمن والاستقرار له ولشعبه.