أكد النائب عبدالله إبراهيم الدوسري عضو مجلس النواب ضرورة استكمال المرافق الحيوية في مدينة سلمان بالمحافظة الشمالية وخصوصا أن المدينة مضى على انتقال المواطنين لها منذ 4 سنوات، ولكن ما زالت تفتقر إلى المرافق الحيوية مثل مستشفى أو مركز صحي ومدراس وسوق مركزي ومرافق عامة وغيرها من الخدمات التي يحتاجها المواطنين وتوفر لهم الحياة الكريمة.

وأشار الدوسري في مداخلته خلال المقترح برغبة بصفة الاستعجال بشأن سرعة قيام الحكومة الموقرة ببناء مستشفى أو مركز صحي في مدينة سلمان واستكمال باقي المرافق الحيوية بأن مدينة سلمان تعتبر من أحدث المدن الإسكانية وصممت لتكون مدينة نموذجية ولا يمكن أن تبقى طوال هذه المدة بدون مستشفى أو مدرسة أو سوق وهذا ما يحتم على الحكومة الموقرة بسرعة إنجاز هذه الأعمال.

وبين الدوسري أن أهالي مدينة سلمان استبشروا خيرا بتوجيهات صاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء بسرعة إنجاز و بناء 12 مسجد في المدينة وتوجيه الجهات المعنية للإنتهاء منها في أسرع وقت، مناشدا سموه بتوجيه الجهات ذات العلاقة للإنتهاء من إنشاء المرافق الحيوية ومن أهمها بناء مركز صحي بشكل عاجل لخدمة أهالي المنطقة وتخفيف الضغط على المراكز الصحية المجاورة وكذلك الإنتهاء من بناء المدارس والاسواق في المدينة التي تلبي احتياجات القاطنين في مدينة سلمان.