ألقى الدكتور ناصر محمد البلوشي، سفير مملكة البحرين لدى الجمهورية الإيطالية الصديقة، محاضرة بعنوان "إيطاليا ودول مجلس التعاون الخليجي مع التركيز على البحرين"، بدعوة من البروفيسور مارسيلو بريسيتشي، الأمين العام لمؤسسة "الألفية الجديدة" " Nuovo Millennio"، ضمن برنامج الدورة الثانية للمدرسة السياسية "العيش في المجتمع"Vivere nella Communità"، ومقرها العاصمة روما.

وأكد السفير، في كلمته، حرص مملكة البحرين ودول مجلس التعاون لدول الخليج العربية على تعزيز الشراكة السياسية والاقتصادية مع الجمهورية الإيطالية ودول الاتحاد الأوروبي، بما يخدم المصالح المشتركة للشعوب الصديقة في ترسيخ التسامح والتعايش بين الثقافات والحضارات وتعزيز الأمن والسلام، ودعم أهداف التنمية المستدامة على الصعيدين الإقليمي والعالمي.

وأعرب السفير عن اعتزاز مملكة البحرين بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل البلاد المفدى، حفظه الله ورعاه، بعلاقات التعاون والصداقة الوثيقة مع الجمهورية الإيطالية في مختلف المجالات، والتي اكتسبت دفعة إيجابية بإنشاء كرسي الملك حمد للحوار بين الأديان والتعايش السلمي بجامعة سابينزا، وافتتاح صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، حفظه الله، لمقر السفارة البحرينية في روما قبل عامين.

وفي ختام المحاضرة، عبر الطلبة الحضور في مداخلاتهم عن سعادتهم بالتعرف على جوانب من المنجزات التنموية والحضارية التي تشهدها مملكة البحرين ودول مجلس التعاون الخليجي، ومواقفها الدبلوماسية واهتماماتها بتعزيز التعاون السياسي والاقتصادي والعلمي مع الجمهورية الإيطالية.