أكد علي بن صالح الصالح، رئيس مجلس الشورى، أنَّ القطاع الصحي في مملكة البحرين يحقق تميزًا واستدامة في جودة وكفاءة الخِدمات الصحية والطبية، معربًا عن الفخر والاعتزاز بالسجل الصحي الزاخر بالإنجازات والنجاحات التي تعكس ريادة المملكة في هذا المجال.

جاء ذلك خلال استقبال رئيس مجلس الشورى اليوم (الأربعاء)، الدكتور محمد جوهر الذي أهدى معاليه نسخة من كتابه الذي عنونه بـ "البحرين تاريخ من الريادة الصحية".

وأثنى رئيس مجلس الشورى على الجهود التي بذلها الدكتور محمد جوهر في توثيق تاريخ الخدمات الصحية، وأهم المحطات والمراحل التي شهدت نقلات نوعية وطفرة في مستوى أداء وجود الخدمات التي تقدمها المؤسسات الصحية في البحرين، مشيرًا إلى أنَّ الكتاب يعتبر إضافة متميزة للمكتبات الوطنية، ويسهم في إبراز الاهتمام الكبير الذي أولته مملكة البحرين على مدى العقود الماضية لتطوير القطاع الصحي، والأنظمة والبرامج العلاجية في مراكز الرعاية الأولية، والمستشفيات الحكومية.

من جانبه، أشاد الدكتور محمد جوهر بالمساعي والجهود المتواصلة التي يبذلها رئيس مجلس الشورى وأصحاب السعادة أعضاء المجلس، لتعزيز القوانين الوطنية ذات الصلة بالقطاع الصحي، مؤكدًا أن التشريعات والاقتراحات التي يناقشها المجلس تعكس حرصًا على النهوض بالقطاع الصحي وضمان استمرارية تطوره وازدهاره.