أعلن صندوق العمل "تمكين" عن انطلاق الدفعة الأولى من مبادرة التعاون القائمة مع الأكاديمية العالمية للتدريب "جنرال أسمبلي" وذلك لتوفير التدريب اللازم في المجال التكنولوجي للكوادر البحرينية في يوليو القادم ابتداء بدورتين تدريبيتين في مجال تحليل البيانات، وذلك كجزء من المرحلة الأولى لتدريب 1200 بحريني في مجال الترميز والمهارات التكنولوجية الأساسية الأخرى خلال العامين المقبلين. حيث تعكس هذه المبادرة مدى التزام تمكين بتنمية المهارات التقنية التي تساهم في تلبية متطلبات السوق المتزايدة وتعزيز القدرة التنافسية للكوادر الوطنية محلياً ودولياً.

وعليه فقد فتحت أكاديمية "جنرال أسمبلي" باب التسجيل لدورتين متخصصتين في مجال تحليل البيانات حيث سيتم تقديم التدريب بشكل مكثف لمدة أسبوع واحد يتم خلاله توفير معرفة واسعة ومكثفة، قائمة على إعداد المشاريع التي من شأنها أن توفر الخبرة العملية اللازمة للمتدربين. وبناء على ذلك، سوف يساهم التدريب في تمكين الملتحقين بالدورات من استخدام أدوات تحليل البيانات الشائعة مثل SQL و Excel و Tableau لإجراء تحليلات دقيقة للبيانات وتقديم النتائج، بالإضافة إلى إكمال مشاريع البيانات الشاملة. كما سيتعلم المتدربون كيفية إدارة عملية تحليل البيانات بصورة كاملة عن طريق استخراج البيانات مباشرة من قواعد بيانات SQL، وإنشاء لوحات معلوماتية تفاعلية، بالإضافة إلى استخدام Python لتعزيز كفاءة التحليلات.

تعتبر مهارة تحليل البيانات واحدة من أهم المهارات التقنية والتي سيتم تقديمها خلال هذا التعاون المثمر بين تمكين وأكاديمية جنرال أسمبلي العالمية، والتي تشمل Software Engineering, Data Science, User Experience Design, Product Development, Java Development, DevOPs. حيث تعتبر هذه الدورات مناسبة لجميع المهنيين المهتمين بتعلم المهارات التقنية، بما في ذلك أصحاب الخبرات السابقة والمبتدئين. و تتميز أكاديمية "جنرال أسمبلي" بوجود مدربين ذوي خبرة واسعة تم اكتسابها بفضل عملهم وانتمائهم لجهات عالمية معتمدة مثل Wells Fargo و PwC و Deloitte و Booz Allen Hamilton و IBM و Airbnb و .Amazonوعليه، أعرب السيد علي حسن المدير التنفيذي لتطوير البرامج والشراكات بتمكين، عن مدى سعادته لبدء الدورات التدريبية، مؤكداً على أهمية تنمية مهارات الكوادر البحرينية في مجال التكنولوجيا ومساعدتهم على التطور والنمو في ظل متغيرات السوق السريعة. وقال: "تزامناً مع سرعة التحول نحو الاقتصاد الرقمي، أصبح التدريب التكنولوجي أمرًا ضرورياً للمهنيين لتحقيق النمو الوظيفي المستدام بما يساهم في تحقيق التنمية للاقتصاد الوطني". وأضاف:"تلتزم تمكين بتنمية مهارات الكوادر البحرينية وجعلهم الخيار الأول للتوظيف في القطاع الخاص بما يتماشى مع تحقيق أهداف خطة التعافي الاقتصادي، ولذلك حرصنا على اختيار جهات تدريبية عالمية معتمدة تساهم في إثراء خبرة الكوادر البحرينية"

كما أشار ستيفن كيرش نائب رئيس أسواق العمل الجديدة بأكاديمية "جنرال أسمبلي" قائلا: "إن تحليل البيانات أمر ضروري لنجاح الأعمال التجارية في جميع القطاعات لما له من أهمية في عملية اتخاذ قرارات مناسبة تعتمد على البيانات وتحليلها بصورة مستمرة. إننا نتطلع إلى تزويد الكوادر البحرينية المتميزة في مملكة البحرين بالأدوات اللازمة لتطوير مهاراتهم في تحليل البيانات التي ستساهم في ارتقاءهم الوظيفي. نحن على ثقة بقدرة الكوادر المحلية على تبني التكنلوجيا وتحقيق الإزدهار الوظيفي في هذا القطاع".

الجدير بالذكر، المشاركة في هذه الدورات التدريبية متاحة لجميع الأفراد البحرينيين الذين تزيد أعمارهم عن 18 عامًا عبر البوابة الإلكترونية الخاصة بأكاديمية "جنرال أسمبلي": GA.co/Bahrain. كما سيتم إطلاق دورات تدريبية أخرى في مجال التكنولوجيا خلال الفترة القادمة، وسيكون هناك نوعين من الدورات أحدهما سيتم تقديمه بصورة مكثفة والآخر بشكل تفصيلي خلال فترة زمنية مطولة.

تأتي هذه المبادرة تماشيًا مع باقة البرامج الستة عشر الجديدة التي أطلقتها تمكين هذا العام إلى جانب خطة التحول الشاملة والتي تركز على تحقيق تأثير أكبر في الاقتصاد الوطني. إذ سيتمكن الأفراد من الحصول على الدعم للاستفادة من هذه البرامج التدريبية من خلال برامج تمكين لدعم الموارد البشرية.