غفران محمد




أكد وزير العمل جميل حميدان لـ "الوطن" أن الثقة الملكية السامية التي صدرت عن مقام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المعظم، بإعادة تعيينه في التشكيل الوزاري الجديد برآسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، تعد مصدر فخر واعتزاز، وحافزاً على مواصلة العمل على تنفيذ توجيهات جلالته لتحقيق غايات وأهداف التنمية المستدامة المنشودة.

ورفع وزير العمل جميل حميدان إلى مقام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المعظم، حفظه الله ورعاه، أسمى آيات الشكر والتقدير والعرفان، بمناسبة تجديد الثقة الملكية السامية بإعادة تعيينه وزيراً للعمل.

وقال: "أن الثقة الملكية دافع لمضاعفة الجهود للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة وتحقيق أهداف التنمية المنشودة إلى جانب تعزيز مفاهيم المواطنة، والشراكة المجتمعية، منوها إلى مواصلة العمل لخدمة الوطن والمواطنين والمقيمين على أرض المملكة، والسير ضمن نهج جلالة الملك المعظم في مواصلة التحديث والتطوير، والحرص والمتابعة المستمرة من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، لتحقيق كل ما من شأنه رفعة المملكة وشعبها الوفي، والعمل على صون المنجزات والمكتسبات التي تحققت".

وأكد التزام الوزارة بالاستمرار في تطوير وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين والمقيمين تحقيقاً لرؤية وتطلعات صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، حفظه الله ورعاه، وتنفيذاً للخطط والبرامج الحكومية برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله.

وتحدث عن الاهتمام المتزايد من الحكومة الموقرة في تطوير منظومة التعليم والتدريب لتكون ملبية لاحتياجات السوق، وتحقيق الاستقرار والنمو في سوق العمل وفي المجتمع البحريني، سائلاً المولى العلي القدير التوفيق لما فيه الخير والصلاح.

كما جدد، خالص شكره وتقديره وامتنانه على هذه الثقة الملكية السامية، سائلاً المولى عز وجل أن يوفقه على حمل هذه المسؤولية على أكمل وجه والعمل لما فيه خير وصالح مملكة البحرين، داعياً الله العلي القدير أن يديم على جلالة الملك المعظم وصاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء موفور الصحة وأن يحفظهما ذخراً وسنداً لمملكة البحرين وشعبها الكريم.