صرح مدير عام الإدارة العامة للمباحث والأدلة الجنائية أن حصول إدارة المعلومات الجنائية على تصنيف الفئة الذهبية، جاء ثمرة لتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، حفظه الله، ومتابعة الفريق أول معالي الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية، مضيفاً أن برنامج تقييم مراكز الخدمة الحكومية، ساهم في خلق تنافسية إيجابية بين المراكز الحكومية من أجل التميز في تقديم الخدمات للجمهور بتعزيز روح الإبداع والابتكار والتميز، ووضع السياسات والاستراتيجيات التي تترجم برنامج عمل الحكومة، معرباً عن تقديره للجنة تقييم مراكز الخدمة الحكومية وجهودها في إجراء عمليات التقييم والمتابعة.

وأشار المدير العام إلى حرص والتزام الإدارة العامة للمباحث والأدلة الجنائية بتبني المبادرات التي تضمن تطوير وتحسين الخدمة الحكومية وفق أعلى معايير الجودة وبما يسهم في تطبيق أهداف التنمية المستدامة التي تتبناها مملكة البحرين بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك المعظم ودعم صاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء.

كما ثَمّن مدير عام الإدارة العامة للمباحث والأدلة الجنائية، توجيهات معالي وزير الداخلية ودعم سعادة رئيس الأمن العام لكافة العاملين بالإدارة العامة، موضحا أن آلية العمل في إدارة المعلومات الجنائية تقوم ، وضمن منهجية وزارة الداخلية ، على تسهيل تقديم كافة الخدمات للمواطنين والمقيمين وكذلك عملية التحول الرقمي من أجل تقديم خدمات أفضل وأسرع للمتعاملين.

وأعرب المدير العام عن شكره للسيد محمد علي القائد الرئيس التنفيذي لهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية على جهوده الكبيرة، كما هنأ مدير إدارة المعلومات الجنائية وكافة العاملين بها ، مُثمناً جهود كافة العاملين في الإدارة والتي استطاعت اتباع سياسة التحول الإلكتروني ومواكبة العصر الحديث والتطور الذي ساهم بشكل واضح في تحسين تقديم الخدمات وتوفير الوقت وزيادة الإنتاجية مما أدى لسرعة إنجار المعاملات والحصول على رضا العملاء، مضيفاً بأن فوز مركز مراكز خدمة إدارة المعلومات الجنائية بذلك التصنيف الرفيع جاء نتيجة لمواصلة تطوير العمل داخل الإدارة العامة للمباحث والأدلة الجنائية من خلال تعزيز روح الإبداع والابتكار والإنجاز من أجل تقديم أفضل مستويات الخدمة للمواطن والمقيم، وتبني المبادرات التي تضمن تطوير الخدمات الحكومية.