أشادت الدكتورة جليلة بنت السيد جواد السيد حسن، وزيرة الصحة، بالدور الهام الذي تقوم به الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية في جميع مسارات تقديم الخدمات الصحية، من خلال لعب دورٍ فاعل في ترسيخ الملاءمة والاستمرارية والكفاءة والسلامة، وفق أفضل المعايير، منوهةً باستكمال الهيئة عملية التحول الإلكتروني بكافة إجراءات تراخيص المؤسسات الصحية في إطار الجهود الحكومية الرامية نحو تيسير الإجراءات وتعزيز فاعلية الخدمات المقدمة للمواطنين والمقيمين، تنفيذاً لرؤى وتوجيهات حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المعظّم، وبمتابعة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء.

جاء ذلك خلال استقبال الوزيرة لسعادة الدكتورة مريم عذبي الجلاهمة الرئيس التنفيذي للهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية، بحضور الدكتور وليد خليفة المانع وكيل الوزارة وعدد من المسؤولين بالوزارة.

وخلال اللقاء، تم بحث واستعراض عدد من أهم الموضوعات التي تصب تجاه تعزيز التعاون والتنسيق بين الجانبين بما يضمن تعزيز إجراءات الرقابة الصحية وتقييم المؤسسات الصحية وفق أحدث الأنظمة والمعايير المعتمدة في مجالات الصحة العامة.

وأكدت وزيرة الصحة على أن الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية شريك أساسي بالمنظومة الصحية ضمن فريق البحرين الواحد، وتلعب دور مهم في تطبيق العديد من الأهداف الاستراتيجية للقطاع الصحي، خصوصاً فيما يتعلق بمواصلة تحسين مستوى كفاءة خدمات الرعاية الصحية المقدمة بمملكة البحرين ومطابقتها لمعايير الجودة والسلامة.

ومن جهتها، هنأت الدكتورة مريم عذبي الجلاهمة الرئيس التنفيذي للهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية، الدكتورة جليلة بنت السيد جواد السيد حسن بمناسبة نيلها الثقة الملكية السامية بتعيينها وزيراً للصحة، متمنيةً لها كل التوفيق والسداد في مسؤولياتها الجديدة.