حقق المركز العلمي البحريني لتحقيق أهداف التنمية المستدامة التابع لوزارة شؤون الشباب والرياضة جائزة Catalyst 2030 للتغيير المنهجي في فئة الحكومات التي تدعم ريادة الأعمال الاجتماعية كوسيلة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وذلك عن مبادرة المركز "غاية".

وتسلمت الجائزة سعادة السيدة سارة إسحاق القائم بأعمال وكيل وزارة شؤون الشباب والرياضة في الحفل الذي نظمته Catalyst 2030 وأقيم بتقنية الاتصال المرئي عن بعد وشهد حضور العديد من المشاركين والمهتمين ومسؤولي المنظمة الذين أشادوا بالأهداف التي تحملها مبادرة غاية ودورها في دعم ريادة الأعمال وخلق الحلول التي تساهم في دعم أهداف التنمية المستدامة.

وكانت Catalyst 2030 قد أطلقت الجائزة بهدف تحفيز المنظمات والمؤسسات على تقديم مبادرات رائدة على المستوى العالمي تساهم في تحقيق تغيير إيجابي في دول العالم وتسريع تطوير الأفكار الى أنظمة وحلول تعاونية من خلال الاحتفال بالأفراد والمنظمات التي تقدم مثل هذه المبادرات.

وتعتبر مبادرة "غاية" بمثابة منظومة لريادة الأعمال الاجتماعية والابتكار الاجتماعي، حيث تعمل على دعم مجتمع الابتكار الاجتماعي في مملكة البحرين وتحفيز ونشر ثقافة التعاون بين المجتمع والجهات الفاعلة المحلية من جميع القطاعات العام والخاص للمساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة وتعزيز المشاركة المجتمعية.

وتجمع منظومة غاية رواد الأعمال الاجتماعيين والمبتكرين والعلماء والأكاديميين وصناع التغيير من الشباب الذين يشتركون جميعًا في هدف واحد هو إنشاء مجتمع ريادي شامل ومستدام يقود الحلول المجتمعية والبيئية التي تعود بالفائدة على جميع المجتمعات في مملكة البحرين.

وقد أطلق المركز العلمي عدد من المبادرات والبرامج تحت منظومة غاية المتعلقة بالابتكار الاجتماعي بهدف زيادة الوعي وبناء ثقافة ريادة الأعمال الاجتماعية وتحفيز الابتكار في المملكة.