مشيدة بالتقدم النوعي لمسيرة التعليم في ظل العهد الزاهر لجلالة الملك المعظم

أشادت النائب فاطمة عباس القطري بالمستويات المتقدمة والإنجازات النوعية للمسيرة التعليمية في ظل العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المعظم حفظه الله ورعاه، وبفضل المساندة والدعم المستمر من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، والجهود الكبيرة التي تبذلها وزارة التربية والتعليم بقيادة سعادة وزير التربية والتعليم الدكتور ماجد بن علي النعيمي.

وهنأت النائب فاطمة القطري وزارة التربية والتعليم لتكريمها عن مشروع (البوابة التعليمية الإلكترونية) بجائزة المعلوماتية للعام 2020 في الحفل الذي أقيم تحت رعاية حضرة صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت الشقيقة، حيث استند هذا المشروع بشكل أساسي على مشروع جلالة الملك حمد لمدارس المستقبل، وكذلك مشروع التمكين الرقمي، واللذين تم تنفيذهما بتوجيهات ملكية سامية لحضرة صاحب الجلالة الملك المعظم حفظه الله ورعاه.

وقالت القطري "إن تكريم الوزارة بهذه الجائزة يأتي ليضاف إلى سلسلة من الإنجازات الكثيرة التي حققها قطاع التعليم في مملكة البحرين، وتتويجاً للجهود المبذولة والمستمرة في سبيل الارتقاء بجودة التعليم في مملكة البحرين، واستمرار تواجدها في ريادة التجارب التعليمية الإقليمية والعالمية.

وأشارت النائب القطري إلى أن هذا الفوز يؤكد نجاح التجربة البحرينية في مجال التحول الإلكتروني بقطاع التعليم، والدور المهم والفعال الذي تقدمه البوابة التعليمية من خلال توفير المواد التعليمية المتنوعة منذ تدشينها في العام 2015 تزامناً مع انطلاق التمكين الرقمي، حيث برز دورها بشكل أكبر خلال جائحة كورونا والتي سهلت من التحول إلى نظام التعلم عن بعد، لتحقق بذلك معدل زيارات إجمالي يصل إلى 134 مليون زيارة منذ بدء الجائحة وحتى اليوم.