سعياً من كلية فاتيل للضيافة في البحرين إلى تعزيز العلاقات والروابط بين الكلية في البحرين، والمقر الرئيس لكلية فاتيل في مدينة ليون الفرنسية، وعلى هامش الزيارة، اجتمع المدير العام لكلية "فاتيل" للضيافة في البحرين، الشيخ خالد بن خليفة آل خليفة، مع مؤسس مجموعة فاتيل الدولية السيد ألن سيبان.

وخلال الاجتماع، تمت مناقشة الموضوعات ذات الاهتمام المشترك بالإضافة إلى عرض آخر المستجدات بشأن كلية فاتيل للضيافة في البحرين، إضافة إلى استعراض الخطوات التطويرية للإدارة الجديدة لفاتيل البحرين.

وقد تم تسليط الضوء على تبادل الخبرات بين جميع أفرع فاتيل من خلال مؤتمر فاتيلالسنوي والذي سيقام هذا العام في أكتوبر المقبل، في دولة مونتينيغرو.

من جانبه، أكد المدير العام لكلية "فاتيل" للضيافة في البحرين، الشيخ خالد بن خليفة آل خليفة على أهمية تعزيز العلاقات والروابط بين فرع الكلية في البحرين، وبين فروع فاتيل المنتشرة، لاسيما الفرع الرئيسي في مدينة ليون في فرنسا حيث انها تصب في جودة مخرجات الكلية والتي تعنى بسرعة توظيف الخريجين محلياً ودولياً.

وقال إن الكلية في البحرين حريصة على دعم اكتساب الطلاب للخبرة العملية النوعية في قطاعات الفندقة والسياحة والضيافة من خلال التواصل مع الفروع المختلفة.

ونوه إلى أن كلية فاتيل في البحرين تواصل العمل مع المزيد من المؤسسات الدولية لتطوير فرع البحرين باعتباره مؤسسة تعليمية رائدة في مجال الفندقة والسياحة والضيافة.

من جهته، أعرب مؤسس مجموعة فاتيل الدولية السيد ألن سيبان، عن سعادته، بالاجتماع مع المدير العام لكلية "فاتيل" للضيافة في البحرين، الشيخ خالد بن خليفة آل خليفة، مشيداً بالخطط التطويرية للإدارة الجديدة لفاتيل البحرين.

وشدد على دعم مجموعة فاتيل الدولية لزيادة فرص التعاون بين كلية فاتيل في البحرين والفروع المختلفة للمجموعة وتوفير الفرص المتميزة لطلاب الكلية من أجل اكتساب مزيد من الخبرات الدولية في هذا المجال.