أشاد السيد نواف بن محمد المعاودة وزير العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف، بالجهود الكبيرة لوزارة الداخلية في حفظ الأمن، وما تحقق من إنجاز أمني جديد تمثل في انخفاض المعدل العام للجريمة على مدى السنوات الأربع السابقة بنسبة 30%، والذي يعكس حرص مملكة البحرين الراسخ في تكريس أجواء الطمأنينة والسكينة والاحترام، بما يترجم توجيهات وتطلعات المشروع الملكي الإصلاحي حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المعظم حفظه الله ورعاه، ومساندة ومتابعة الحكومة الموقرة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله.

ونوه سعادته بما استعرضه الفريق أول الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية، خلال اللقاء المجتمعي الذي عقده مع أصحاب وممثلي المجالس في البحرين، مؤكدًا على أهمية ترسيخ مفهوم شراكة المواطن في تحقيق الأمن، انطلاقًا من تجسيد مفهوم الشراكة المجتمعية وتأكيد دور المجتمع في إرساء مبادئ الأمن والسلام.



ولفت وزير العدل إلى دور العقوبات والتدابير البديلة في خفض العودة للجريمة بنسبة 33.3%، وتراجع معدلات الإخلال في تنفيذ العقوبات البديلة بنسبة 71.3% خلال عام 2021، وهو ما يعكس مدى النجاح في تطبيق هذا المشروع التطويري النوعي.

وأعرب عن بالغ التقدير للفريق أول الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية، ولكافة منتسبي الوزارة والأجهزة الأمنية، لما يقدمونه من جهود مشهودة وعطاءات جليلة في سبيل تحقيق الأمن والأمان للوطن والمواطن.