شهد سمو الشيخ خليفة بن علي بن خليفة آل خليفة محافظ المحافظة الجنوبية، اللقاء الذي نظمته المحافظة بالتزامن مع مناسبة اليوم العالمي للمسنين تحت شعار (مرونة المسنات ومساهماتهن) والذي يوافق الأول من أكتوبر من كل عام، وذلك بالتعاون مع وزارة التنمية الاجتماعية وجمعية الحكمة للمتقاعدين، إلى جانب عدد من دور الرعاية، وذلك تعزيزاً للتواصل مع مختلف القطاعات الأهلية ومؤسسات المجتمع المدني التابعة للمحافظة.

وبهذه المناسبة، أكد سمو محافظ المحافظة الجنوبية بأن المحافظة تولي اهتماما بالغاً لرعاية الوالدين، وذلك انطلاقا من مبدأ الشراكة المجتمعية والتكافل المجتمعي مع هذه الفئة، تقديراً وعرفاناً لجهودهم وعطاءاتهم التي بذلوها في بناء المجتمع والاسهام في نهضته، منوهاً سموه بأن صروح الوطن تعد شاهداً على جهود وتضحيات كبار السن، مؤكداً بأن الاحتفاء بهم يعد أولوية لدى المحافظة كشريحة هامة من الأهالي والمواطنين.

ونوه سمو المحافظ بأن مثل هذه اللقاءات المثمرة تجسد أهداف وغايات العمل الإنساني وتقدير عطاء الآباء والأجداد والاعتزاز بهم، من منطلق إدماج هذه الفئة الغالية على قلوب الجميع في المجتمع وتوثيق الصلة بينهم، داعياً الجميع إلى استمرار تميزهم وعطائهم في خدمة الوطن والمواطن.



صور


من جهتها، ألقت السيدة هدى محمد الحمود مديرة إدارة الرعاية الاجتماعية بوزارة التنمية الاجتماعية، أشادت من خلالها بهذه اللفتة الكريمة من قبل سمو محافظ المحافظة الجنوبية تقديراً لكبار السن من منتسبي دور رعاية الوالدين، والاحتفاء بهذه المناسبة العالمية، حيث تعزز هذه المناسبة في كل عام على تفعيل مبدأ الشراكة المجتمعية والتواصل مع بين الجهات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني وما توليه الوزارة من اهتمام ودعم متواصل لفئة كبار السن وتوفير كافة المتطلبات التي تكفل خدمات الرعاية وتعزيز دورهم كعنصر أساسي في المجتمع.

وفي ختام اللقاء، تسلم سمو محافظ المحافظة الجنوبية دروع وهدايا تذكارية من دار المنار لرعاية الوالدين، ونادي عبدالله بن يوسف فخرو لرعاية الوالدين وجمعية الحكمة للمتقاعدين، ودار البر لرعاية الوالدين، والجمعية البحرينية لتنمية المرأة ، وذلك تقديراً لجهود سموه في دعم مختلف المناسبات واللقاءات الموجهة لفئة رعاية الوالدين ، كما قدم سموه هدية تذكارية لمؤسسة الشيخ عبدالله بن خالد لرعاية الوالدين عرفاناً بجهودهم المبذولة في خدمة شريحة كبار السن.

صور