عبّر عدد من الناخبين البحرينيين من ذوي الاحتياجات الخاصة عن شكرهم وتقديرهم لجميع المسؤولين والمنظمين للانتخابات النيابية والبلدية 2022، على توفير كافة التسهيلات وتسخير كل إمكانيات الدعم والمساعدة لهم خلال تأدية واجبهم الاستحقاقي في لجان الاقتراع العامة والفرعية.

وفي استطلاع لآراء عدد من الناخبين في مراكز انتخابية مختلفة، أكد المواطنون من ذوي الهمم أن الدولة وفرت لهم ما يعينهم على المشاركة بإيجابية والإدلاء بصوتهم وممارسة حقهم الدستوري في اختيار ممثليهم في المجالس التشريعية والبلدية .

تقول " الحاجة أم حسين " إنها طلبت من نجلها اصطحابها للجنة الاقتراع الفرعية في الجولتين الأولى والثانية رغم صعوبة حركتها وحالتها الصحية ، وأيضا خروج مرشحها من السباق الانتخابي في جولة الإعادة، إلا أنها كانت حريصة جداً على عدم تفويت الفرصة للمشاركة في التصويت للبحرين.



وقال الناخب الشاب السيد محمد حيدر كاظم، من ذوي الهمم وصناع المحتوى الإعلامي عبر وسائل التواصل الاجتماعي إنه لم يشعر للحظة أن هناك ما ينقصه كناخب يمارس حقه الوطني في الإدلاء بصوته في الانتخابات.

وأوضح انه شارك في الجولة الأولى بصفة مراقب لإحدى الجمعيات المدنية لمراقبة الانتخابات وكانت جميع الإجراءات ميسرة أمامه في مركز الاقتراع العام.

بدوره رحب الناخب "محمد حسن" بمساعدة المنظمين له في اللجنة الانتخابية التي يدلي فيها بصوته، وقال إن أحد الشباب من المنظمين اصطحبه من السيارة بكل رحابة صدر وتوجه به إلى رئيس اللجنة الإشرافية لمساعدته في ملء بياناته وإتمام الاقتراع بكل سهولة ويسر وبشاشة.

وأوضح الناخب أن مملكة البحرين تحتفي دوماً بأبنائها من ذوي الهمم وتوفر لهم كل الرعاية والاهتمام والدعم و لا تنساهم ، وعندما تحتاج جميع أبنائها للمشاركة في الاستحقاق الوطني ، وجب علينا رد الجميل وتلبية الواجب مهما كانت الظروف والمتاعب.

أما السيدة فاطمة "أم خالد" ، فعبرت عن سعادتها بالنزول إلى صندوق الاقتراع في مركز السيف العام ، وأكدت حرصها على المشاركة في الانتخابات في جميع فصولها التشريعية ، متمنية كل التوفيق والنجاح للفائزين من النواب الجدد في استكمال منجزات البحرين ومسيرتها الديمقراطية بسواعد أبنائها وبناتها وكل المخلصين على هذه الأرض المعطاء.

وحول الإجراءات المتبعة من اللجان الإشرافية حيال الناخبين من كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة ، صرح رئيس النيابة عدنان السيد علي جواد الوداعي ،رئيس اللجنة الإشرافية بمركز اقتراع الدائرة الرابعة بالمحافظة الشمالية لوكالة أنباء البحرين (بنا) ، أن اللجنة العليا للإشراف على سلامة الانتخابات وجهت اللجان الفرعية والعامة كافة بتذليل كافة الصعوبات وتسخير الإمكانيات للناخبين من كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة، وأمرت بتخصيص مقاعد متحركة في كل لجنة من اللجان 55 المنتشرة في جميع محافظات المملكة لتسهيل حركة الناخبين في إتمام اقتراعهم بسهولة وانسيابية.

وأشار إلى أنه رغم ظروف الناخبين الصحية الصعبة إلا أنهم يتوافدون على التصويت بكل سعادة وإيجابية وروح من المسؤولية والوطنية المتناهية .