عقدت جمعية البحرين للتدريب وتنمية الموارد البشرية مساء السبت الموافق 26 نوفمبر اجتماع الجمعية العمومية العادية وانتخابات مجلس الإدارة الجديد للعامين 2022/2024 في دورة عملها الثانية والعشرون، وذلك بحضور أعضاء مجلس الإدارة السابق وأعضاء الجمعية وخبرائها ومنتسبيها.

وبدأ الاجتماع بكلمة ترحيبية قدمها نيابة عن مجلس الإدارة أحمد محمود عطية، أشاد خلالها بإنجازات الجمعية خلال الدورة السابقة، مثنيًا على جهود أعضاء مجلس الإدارة المخلصة طوال العامين من أجل المساهمة في تطوير التدريب وتنمية الموارد البشرية في مملكة البحرين، كما شكر جميع الأعضاء على مشاركتهم المتميزة في مختلف المحافل والتي جعلت من الجمعية اسمًا لامعًا بما تمتلك من خبرات وكفاءات متميزة.

بعدها استعرضت سارة عابدين مدير الإعلام التقرير الأدبي للعامين 2020/2022 متضمنًا ما تم إنجازه خلال دورة عمل مجلس الإدارة واستعرض خالد مراد، الأمين المالي موجزًا للتقرير المالي، وعليه أثنى الحضور في الجمعية العمومية على ما جاء في التقريرين من إنجازات، خاصة وأن الجمعية تخطت فترة الجائحة بنجاح رغم إمكانياتها المحدودة، ولكن بمجهود الجميع استطاعت تنفيذ فعاليات محلية ودولية وعدد من المؤتمرات والورش التدريبية الناجحة.



وبعد انتهاء الاجتماع تسلمت لجنة الانتخابات برئاسة الدكتور سلمان الفردان مهمة الإشراف على عملية التصويت واختيار مجلس الإدارة الجديد المكون من 11 عضوًا، من بين 15 مترشحًا.

وأسفرت نتائج الانتخابات عن فوز 11 عضوًا، قاموا بعقد اجتماع خاص لتوزيع المناصب الإدارية في المجلس، حيث تمت تزكية الدكتور أحمد البناء رئيسًا لمجلس الإدارة، واختيار المهندس محمد محمود كنائب للرئيس للشؤون الإدارية، وسارة عابدين نائباً للرئيس للشؤون التقنية، والدكتور خالد الباكر أميناً للسر ، وخالد مراد أميناً مالياً، وكلًا من أحمد الزياني والدكتور عبدالله الحامد وبسمة البلوشي ودلال أمين وحنين الدوي والدكتور موسى فتيل، على أن يتم توزيع بقية المناصب ومناقشة الخطة المستقبلية للجمعية للفترة القادمة خلال اجتماع مجلس الإدارة القادم.

وتميز اجتماع الجمعية العمومية هذا العام بالحضور الكثيف والمتميز من مختلف أعضاء الجمعية ممن يحق لهم التصويت بما يزيد عن 111 عضوًا ساهموا في وضع بصمتهم لضمان نجاح مواصلة الإنجازات للسنوات المقبلة بما يعزز من مكانة الجمعية.