هنّأ سعادة المهندس وائل بن ناصر المبارك وزير شئون البلديات والزراعة، المهندس صالح طاهر محمد طرادة على الثقة الملكية السامية بتعيينه رئيسا لمجلس أمانة العاصمة، وخلود راشد عبدالرحمن القطان بتعيينها نائبا للرئيس، وجميع أعضاء مجلس أمانة العاصمة، متمنيا لهم النجاح والتوفيق في خدمة الوطن والمواطنين.

جاء ذلك خلال الجلسة الأولى من الدورة الثالثة التي عقدها مجلس أمانة العاصمة، اليوم الاثنين 28 نوفمبر 2022 في شئون البلديات بالمنامة، حيث أدى رئيس وأعضاء المجلس اليمين القانونية أمام سعادة وزير شؤون البلديات والزراعة، وبحضور سعادة الشيخ محمد بن أحمد آل خليفة وكيل شئون البلديات، والمهندس محمد سعد السهلي مدير عام أمانة العاصمة، وعدد من مسؤولي الوزارة، ومندوبي وسائل الإعلام المحلية.



وبهذه المناسبة، قال وزير شئون البلديات والزراعة: "نتشرف بانطلاق مرحلة جديدة من العمل البلدي، والتي تأتي استكمالا لمسيرة البناء والتطوير للمسيرة التنموية الشاملة بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المعظم حفظه الله ورعاه، ومتابعة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله".

وأوضح الوزير المبارك أن الوزارة ماضية قدما في تسخير كافة الإمكانيات الداعمة لعمل مجلس أمانة العاصمة والمجالس البلدية التي تعتبر شريكا أساسيا في عملية البناء والتطوير، وساهمت في إثراء مسيرة العمل البلدي.

وأضاف أ ّن تعيين أعضاء مجلس أمانة العاصمة يعكس الحرص على تطوير مستوى العمل الخدمي في المملكة بشكل عام وبالمحافظة العاصمة بشكل خاص، باعتبارها الواجهة الحضارية للمملكة، مما يجعلها في مصاف عواصم الدول المتقدمة.

من جهته، تق ّدم صالح طاهر طرادة رئيس مجلس أمانة العاصمة، ونيابة عن أعضاء ومنتسبي مجلس امانة العاصمة بالشكر الجزيل لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المعظم حفظه الله ورعاه على ثقته الغالية ومؤكدا العزم على تحقيق طموح وتطلعات القيادة الرشيدة والحكومة الموقرة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله، لمواصلة عملية البناء والتطوير لتلبية

تطلعات المواطنين والمساهمة في تحقيق الرؤية الاقتصادية 2030 لمملكة البحرين.

وتقدم كذلك بخالص التهاني إلى سعادة المهندس وائل بن ناصر المبارك بمناسبة حصوله على الثقة الملكية السامية بتعيينه وزيرا لشئون البلديات والزراعة، متمنيا له التوفيق والنجاح في أداء مهامه ومسؤولياته.

كما هنأ طرادة جميع أعضاء مجلس أمانة العاصمة على الثقة الملكية، مؤكدا أنهم سيسعون لمواصلة البناء على ما تحقق خلال الأعوام الماضية، ووضع الخطط والأهداف التي من شأنها دعم عملية البناء والتنمية للعاصمة كواجهة سياحية واقتصادية للمملكة، من أجل تحقيق المزيد من العطاء للمواطنين، مؤكدا على أهمية تعزيز مبدأ الشراكة الحقيقة بين الجهاز التنفيذي وأمانة العاصمة من أجل رفع مستوى الخدمات والمشروعات في العاصمة.

وبمناسبة قرب الاحتفال بيوم المرأة البحرينية اشاد طرادة بتمثيل المرأة في مجلس أمانة العاصمة وقال إن هذا التعيين للمرأة في مجلس الأمانة يحظى بالتقدير والإيمان بكفاءتها وقدراتها ويجسد أهداف القيادة التي حملها المجلس الأعلى للمرأة برئاسة صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المعظم لتمكين المرأة البحرينية التي شقت طريقها للنجاح في كافة الأصعدة والمجالات، ويعد مجلس أمانة العاصمة نموذجا رائدا في هذا المجال، فعلى المستوى الوطني فازت 8 نساء في انتخابات المجلس النيابي بما يمثل 20% من أعضاء المجلس، وفازت 3 نساء في انتخابات المجالس البلدية بما يمثل 10%، ليكون النصيب الأكبر لتمثيل المرأة في مجلس الأمانة بما يمثل %40 من اعضاء مجلس أمانة العاصمة.