في إطار التعاون المستمر بين معهد البحرين للتدريب والأكاديمية الملكية للشرطة وتعزيزاً للشراكة المجتمعية بين الطرفين، نفذ قسم تدريب المؤسسات بالمعهد الورشة التدريبية "الذكاء الاصطناعي" عبر الاتصال الرقمي، والتي تستمر حتى تاريخ 4 يوليو2021م، بحضور الأستاذة ديانا فيصل سرحان مدير عام المعهد، وممثلين من الأكاديمية، وبمشاركة عدد من طلبة المعسكر الصيفي بالأكاديمية الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و17 سنة، وذلك بهدف صقل وتطوير مهاراتهم حول تقنية الذكاء الاصطناعي، والتي تعد إحدى التقنيات الرقمية التي برزت مؤخراً في سوق العمل.

بدأت الورشة التدريبية بكلمة وجهتها الأستاذة خولة البوعينين القائم بأعمال إدارة شئون المتدربين إلى الطلاب، هنأتهم خلالها بانتهاء العام الدراسي بنجاح رغم التحديات التي فرضتها جائحة كوفيد 19، مشيرةً إلى أن المعهد يحرص على توطيد أواصر التعاون مع الأكاديمية الملكية للشرطة من خلال تنفيذ الدورات والورش التدريبية التي تواكب تطورات سوق العمل، والتي سوف تسهم في خلق كوادر وطنية قادرة على تلبية احتياجات مختلف قطاعات السوق.

وتهدف الورشة التدريبية التي يقدمها كل من المدربين علي يوسف عقيل ومحمد مشتاق من قسم الأجهزة الدقيقة والكيمياء بالمعهد، إلى التعرف على المبادئ الأساسية لأنظمة الذكاء الاصطناعي، والتقنيات والأدوات المستخدمة لتطبيق أنظمته، وكيفية استخدام لغة البرمجة (بايثون) في التطبيقات المختلفة، كما تتضمن الورشة العديد من التطبيقات العملية التي سيكتسب المشاركون من خلالها المهارات الأساسية في لغة البرمجة (بايثون) والتي تستخدم بنطاق واسع في تطبيقات أنظمة الذكاء الاصطناعي، الأمر الذي سيسهم في تطوير وبناء مشاريعهم الخاصة المبنية على فهمهم لتلك الأنظمة، حيث سيقدم كل مشارك في ختام الورشة مشروعه الخاص باستخدام لغة "بايثون".

تجدر الإشارة إلى أن معهد البحرين للتدريب يحرص على تقديم برامج تدريبية متنوعة وفقاً لاحتياجات مختلف مؤسسات القطاعين العام والخاص، والتي تواكب أيضاً التطورات التي يشهدها السوق المحلي بشكل مستمر.